مصر: الداخلية تقتل 27 شخصا قالت إنهم متورطون في هجوم العريش

قوات أمن مصرية في أحد شوارع العريش عاصمة محافظة شمال سيناء

أعلنت وزارة الداخلية المصرية، الجمعة، مقتل 8 عناصر وصفتهم بـ “الإرهابيين” في محافظة شمال سيناء بدعوى أنهم شاركوا في هجوم، تبناه تنظيم الدولة على كمين أمني في المحافظة نفسها.

الداخلية المصرية أعلنت مقتل 8 عناصر وصفتهم بـ “الإرهابيين” في شمال سيناء
  • جاء في بيان للوزارة “استمرارا لجهود وزارة الداخلية في ملاحقة وتتبع العناصر الإرهابية المتورطة في مهاجمة أحد الأكمنة الأمنية جنوب العريش، توافرت معلومات حول اختباء مجموعة من العناصر الإرهابية داخل مزرعة زيتون بالظهير الصحراوي بمنطقة العبور جنوب العريش”.
  • البيان أضاف “أثناء محاصرتهم قاموا بإطلاق النيران بصورة مكثفة تجاه القوات، فتم التعامل معهم ما أسفر عن مصرع 8 عناصر إرهابية”.  
  • البيان أشار إلى العثور في المكان على “خمس بنادق آلية وعبوة متفجرة وحزامين ناسفين”.

 

  • ليل الأربعاء، أعلنت الوزارة مقتل 14 شخصا آخرين وصفتهم بـ”الإرهابيين” خلال ملاحقة القوى الأمنية مشتبها بتورطهم في الهجوم على الكمين الأمني.
  • كانت الداخلية قد أعلنت في اليوم نفسه أن “عددا من العناصر الإرهابية استهدفت فجر الأربعاء، أول أيام عيد الفطر في مصر، كمينا أمنيا جنوب مدينة العريش، وتم التعامل مع تلك العناصر، وتبادل إطلاق النيران، ما أسفر عن مقتل خمسة من العناصر الإرهابية، واستشهاد ضابط وأمين شرطة وستة مجندين”.
  • بذلك يرتفع عدد القتلى الذي أعلنت الداخلية قتلهم منذ الهجوم على الكمين إلى 27 شخصا.
  • تنظيم الدولة قد أعلن مسؤوليته عن الهجوم يوم وقوعه. وقال أيضا في نشرة له على الإنترنت مساء الخميس إن 15 من قوات الأمن قتلوا وأصيب عشرة آخرون.
استنكار
  • استنكر مركز الشهاب لحقوق الإنسان (غير حكومي/مصري) الهجوم على الحاجز الأمني، كما أدان في بيان الأربعاء ما أسماه “القتل خارج نطاق القانون، واستهداف المواطنين وقتلهم بدافع الانتقام دون اتخاذ أية إجراءات قانونية لازمة”.
  • المركز طالب النيابة العامة بالتحقيق فيها والكشف عن أسماء القتلى، وإحالة المتورطين للمحاسبة.

خلفيات:    
  • تنفذ السلطات منذ فبراير/شباط 2018، عملية واسعة “لمكافحة الإرهاب” خصوصا في شمال سيناء والتي شهدت نشاطا مكثفا من مجموعات مسلحة على مدار السنوات الست الماضية.
  • منذ ذلك الحين قتل مئات من رجال الأمن والجيش في هجمات نسبت إلى تنظيمات مسلحة أبرزها جماعة “ولاية سيناء”، التي بايعت تنظيم الدولة أواخر 2014.
المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات