ليبيا.. متطوعون يقيمون مستشفى ميداني في طرابلس (فيديو)

أقام متطوعون في ليبيا، مستشفى ميداني في طرابلس لعلاج الجرحى والحالات الطارئة في أماكن الاشتباكات منذ بدء هجوم قوات اللواء الليبي المتقاعد خليفة حفتر على طرابلس.

“مركز الطب الميداني والدعم”:
  • المستشفى بدأ مع إطلاق حفتر حملته على طرابلس.
  • الدعم للمستشفى تقدمه الحكومة والأهالي.
  • إمكانات مركز الطب الميداني تم توفيرها خلال فترة بسيطة.
  • المركز يتكون من 7 مستشفيات ميدانية.
  • المساعدات تقدم لأفراد الجيش الليبي.
  • المستشفى يستقبل الأهالي أيضًا نظرًا لبعد المستوصفات عن أماكن الاشتباكات.
  • إبراهيم سالم الفطيسي طبيب جراحة عامة: نقدم المساعدات لأفراد الجيش الليبي والقوى المساندة، وكذلك الأهالي. الإمكانات متوفرة بدعم أهلي وحكومي.
  • طارق عبدالسلام الهمشري مدير عام مركز الطب الميداني والدعم: المركز حديث الإنشاء مع بداية الاشتباكات. بدأنا العمل وفق الإمكانات خلال فترة بسيطة وتم توفير الدعم المطلوب والاحتياجات اليومية للمستشفيات الميدانية.
  • الهمشري: وزير الصحة وفر مخزنا للطوارئ لتوفير الاحتياجات للمستشفيات وسيارات الإسعاف الميدانية. المركز يضم كوادر وطنية معقولة تغطي المستشفيات السبعة ونحاول التطوير.
خلفيات:
  • منذ 4 أبريل/ نيسان الماضي، تشن قوات حفتر هجوما للسيطرة على طرابلس (غرب)، مقر حكومة “الوفاق الوطني”، المعترف بها دوليًا.
  • أثار هجوم حفتر على طرابلس رفضًا واستنكارًا دوليين، كونه وجه ضربة لجهود الأمم المتحدة لمعالجة النزاع في البلد الغني بالنفط.
  • مجلس الأمن أصدر، في مارس/ آذار 2011، قرارا برقم 1970 طلب فيه من الدول الأعضاء بالأمم المتحدة “منع بيع أو توريد الأسلحة وما يتعلق بها إلى ليبيا”؛ على خلفية الاقتتال بين كيانات مسلحة عديدة.
  • تقرير للأمين العام للأمن المتحدة أشار إلى تورط جهات حكومية وغير حكومية في توريد السلاح إلى ليبيا، من دون أن يسميها.
  • هجوم حفتر على طرابلس أسفر عن 562 قتيلًا، بينهم 40 مدنيًا، و2855 جريحًا، بينهم 106 مدنيين، ونزوح عشرات الآلاف بحسب منظمة الصحة العالمية في ليبيا.
المصدر : الجزيرة مباشر