اليمن: التحالف يستهدف مستودع طائرات والحوثي يهاجم مطارين بالسعودية

مطار أبها في السعودية بعد تعرضه لهجوم الحوثيين- 12 يونيو
مطار أبها في السعودية بعد تعرضه لهجوم الحوثيين- 12 يونيو

أعلنت قيادة التحالف السعودي الإماراتي في اليمن، تنفيذ “عملية نوعية ” تمثلت في استهداف مستودع تستخدمه جماعة الحوثي لتخزين الطائرات الحربية المسيرة.

عملية تتوافق مع “المعايير الدولية والإنسانية”
  • قالت القيادة في بيان في وقت مبكر من صباح اليوم الأحد “إن العملية نفذت بما يتوافق مع المعايير الدولية والإنسانية” وفي وقت سابق السبت، أعلن التحالف إسقاط طائرة مسيرة أطلقها الحوثيون صوب مدينة أبها جنوب غرب المملكة.
  • شنت مقاتلات التحالف السعودي الإماراتي قيادة السعودية، فجر اليوم الأحد، غارات على عدة مواقع لجماعة الحوثي، في العاصمة صنعاء، بعد ساعات من إعلان السعودية إسقاط طائرة مسيرة صوب مدينة أبها.
  • مصدر عسكري حوثي، طلب عدم كشف هويته، قال (للأناضول) إن الغارات استهدفت قاعدة الديلمي الجوية شمالي صنعاء، والمدرسة الجوية في كلية الطيران بشارع الستين، غربي العاصمة.
  • المصدر أوضح أن المقاتلات شنت غارة أخرى على معسكر الصيانة في مديرية الثورة، إضافة إلى غارة استهدفت منطقة العروق في مديرية بني الحارث، إحدى ضواحي صنعاء، تسببت في انفجارات عنيفة، دون أن يوضح حجم الخسائر.
 قصف المطارات:
  • في وقت سابق السبت، قالت جماعة الحوثي إنها قصفت مطاري أبها وجازان جنوبي السعودية، ونقلت فضائية (المسيرة) التابعة للجماعة عن متحدث عسكري، قوله إن العمليتين أصابتا أهدافهما بدقة عالية ما أدى إلى خروج المطارين عن الخدمة.
  • الأربعاء، أعلن التحالف العربي في اليمن تعرض مطار أبها لـهجوم، عبر مقذوف أطلقته جماعة الحوثي، وتبنت الأخيرة الهجوم، وقالت إنها قصفت المطار بصاروخ كروز.
  • هجوم الأربعاء هو الثاني من نوعه للجماعة، على الداخل السعودي، بعد شهر من استهداف محطتي ضخ نفط.
  • تبذل الأمم المتحدة جهودا لإنهاء حرب دخلت عامها الخامس، لكنها ما زالت متعثرة، وجعلت معظم سكان اليمن بحاجة إلى مساعدات إنسانية.
  • وتحظر قوانين الحرب جميع الهجمات على المدنيين أو الهجمات التي لا يمكنها التمييز بين المدنيين والأهداف العسكرية.
  • الأسبوع الماضي قال التحالف السعودي الإماراتي الذي تدخل في حرب اليمن عام 2015. إنه اعترض خمس طائرات مسيرة استهدفت مطار أبها ومدينة خميس مشيط في نفس المنطقة.
  • كثف الحوثيون الهجمات بالصواريخ والطائرات المسيرة ضد مدن سعودية بعد تصاعد التوتر بين إيران ودول خليجية متحالفة مع الولايات المتحدة، وشن الحوثيون الشهر الماضي هجمات بطائرات مسيرة ضد محطتين لضخ النفط في السعودية.

https://twitter.com/almasirah/status/1139979697809428481?ref_src=twsrc%5Etfw

تقرير حكومي: مقتل أكثر من 2700 مدني بنيران الحوثيين في تعز:
  • من ناحية أخرى أعلن تقرير حكومي يمني، مقتل أكثر من 2700 مدني، بنيران مسلحي جماعة الحوثي، في محافظة تعز، جنوب غربي البلاد.
  • وجاء في تقرير لمكتب وزارة حقوق الإنسان في محافظة تعز، أن عدد وقائع الانتهاكات التي ارتكبتها جماعة الحوثي ضد المدنيين في مدينة تعز وبعض مديريات المحافظة خلال الفترة من مارس/ آذار 2015 حتى 15 يونيو/ حزيران 2019، بلغت 30 ألفا و494.
  • وأضاف التقرير أنه رصد من بين هذه الانتهاكات، مقتل ألفين و720 من الرجال والنساء والأطفال.
  • وأوضح أن إجمالي عدد المصابين من الرجال والنساء والأطفال، بلغ أكثر من 13 ألفا، فيما بلغ عدد المختطفين من الرجال والنساء والأطفال 705، مع تسجيل تهجير 5 آلاف و595 مواطنا.
  • التقرير أشار إلى وجود انتهاكات وقعت في مناطق من المحافظة ما زالت تحت سيطرة الحوثيين، وأنه تم التستر عليها أو عدم الإبلاغ عنها خشية التعرض للبطش.
  • ولم يتسن (للأناضول) أخذ تعليق من قبل الحوثيين حول ما أفاد به التقرير الحكومي.
  • تسيطر القوات اليمنية الحكومية على معظم مدينة تعز (مركز المحافظة)، فيما تتقاسم هذه القوات مع الحوثيين السيطرة على مديريات الريف.
  • في 18 أغسطس/آب 2016، تمكنت القوات الحكومية من كسر الحصار جزئيا من الجهة الجنوبية الغربية لمدينة تعز، وسيطروا على طريق الضباب، في حين تواصل هذه القوات المعارك من أجل فك الحصار بشكل كامل.
المصدر : وكالات

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة