وزير الخارجية اللبناني يغضب السعوديين.. ماذا قال؟

وزير الخارجية اللبناني السابق جبران باسيل
وزير الخارجية اللبناني السابق جبران باسيل

أثارت تغريدة لوزير الخارجية والمغتربين اللبناني جبران باسيل، الأحد، ضجة واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي، لاسيما في أوساط الحسابات السعودية.

وبعد الضجة هاجم الوزير من أسماهم بـ”أصحاب النوايا السيئة” و”المحترفين في تخريب العلاقات”، واتهمهم بتحريف مقصده من التغريدة.

ما القصة؟
  • الأحد، قال باسيل في تغريدة عبر “تويتر”: “من الطبيعي أن ندافع عن اليد العاملة اللبنانية بوجه أي يد عاملة أخرى أكانت سورية، فلسطينية، فرنسية، سعودية، إيرانية أو أمريكية، فاللبناني قبل الكل”.

  • التغريدة أثارت ردودًا كثيفة، حيث وصفها نشطاء بـ”العنصرية”، فيما عبر سعوديون عن غضبهم إزاءها.
  • الأمير السعودي، عبد الرحمن بن مساعد، رد في تغريدة على باسيل بشكل متهكم، وألمح إلى أن اللبنانيين هم من يشكلون ضغطًا على الوظائف في بلاده، وليس العكس، وأن عددهم يناهز الـ200 ألف.

  • خالد آل سعود علق على التغريدة قائلا: “السعوديين يأتوك لبلادك “سُياح” على نفقتهم الخاصة وليس للبحث عن فرصة عمل.. تأكد معالي الوزير “أولاً” ثم غرد كيفما شئت”.

باسيل يرد
  • إثر ذلك، عاد باسيل، ليقدم توضحيات حول تغريدته ويرد على الجدل الذي أثارته، قائلا، في كلمة له خلال فعالية ببيروت، إن “الكثيرين ممن هم محترفين في تخريب العلاقات وأصحاب النوايا السيئة يحرفون الكلام أو المعنى والمقصد بوقت هو ليس كذلك”.

  • باسيل أضاف: “كل يوم معرضون لتحريف كلامنا وواجب علينا تحقيق مصلحة لبنان وإذا حصل تحريف علينا أن نصححه”.
  • وزير الخارجية اللبناني أوضح ما قصده بتغريدة الأحد، قائلا: “اللبنانيون يعملون بالخارج وفقاً لحاجات الدول وكل من يخالف القوانين ندعو إلى تطبيق القانون بحقه وعلى رأس هذه الدول السعودية”.

  • باسيل أضاف: “لدينا في السعودية جالية من الواجب الحفاظ على مصالحها وواجب الجالية وواجبنا أن نحترم الدولة التي نعمل فيها ونحترم قوانينها”.
  • الوزير اللبناني أردف أن من “واجب كل دولة إعطاء الأولوية لشعبها بفرص العمل وهذا ما تقوم به كل الدول وهذا ما يغفل عنه لبنان بالتطبيق”.

خلفيات:
  • يعاني لبنان من أزمات اقتصادية وبطالة مرتفعة، وتشير بيانات البنك الدولي إلى أن 23 ألف فرد يدخلون سوق العمل سنويًا، ويحتاج الاقتصاد لاستيعابهم إلى خلق أكثر من 6 أضعاف عدد الوظائف المتوفرة.
المصدر : الأناضول + الجزيرة مباشر + مواقع التواصل الاجتماعي

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة