السودان: المجلس العسكري يحيل 35 ضابطا برتبة لواء إلى التقاعد

المجلس العسكري الانتقالي في السودان
المجلس العسكري الانتقالي في السودان

قالت مصادر أمنية سودانية للجزيرة إن المجلس العسكري أجرى تغييرات واسعة في جهاز الأمن والمخابرات، تضمّنت إبعاد قادة بارزين.

 
التفاصيل: 
  • هذه هي ثاني حملة إعفاءات تشمل قيادات الجهاز منذ بدء الاحتجاجات ضد الرئيس المخلوع عمر حسن البشير.
  • المصادر الأمنية: التعديلات شملت إحالة مدير هيئة العمليات بجهاز الأمن، اللواء عثمان سيد أحمد إلى التقاعد.
  • المصادر الأمنية: إحالة 35 ضابطا برتبة لواء إلى التقاعد، من بينهم مدير إدارة الإعلام بجهاز الأمن ومدير أمن الولايات اللواء صلاح فتح الرحمن.
  • التلفزيون السوداني: مدير إدارة الاستخبارات في قوات الدعم السريع اللواء محمد عبد الله أعفي من منصبه.

تصريحات المتحدث باسم جهاز الأمن والمخابرات السوداني لوكالة سونا:
  • ما تم من إحالات وإجراءات لتقاعد ضباط بجهاز الأمن (الأحد) كان في إطار الأداء الإداري الدوري للجهاز.      
  • الجهاز كان قد أصدر الشهر المنصرم كشفا بالترقيات لمختلف الرتب.       
  • ما تم ليس له أي علاقة بأي سياق تفسير بخلاف أنه إجراء سنوي راتب يسري علي الجهاز كما يسري علي القوات النظامية الأخرى.  
تقارير صحفية
  • موقع التيار أون لاين “السوداني ذكر أنه حصل على معلومات أفادت بإحالة 90 ضابطا بجهاز الأمن والمخابرات الوطني للتقاعد، بينهم (35) ضابطا برتبة لواء و21ضابطا برتبة عميد و15برتبة عقيد فضلاً عن (19) برتبة مقدم.       
  • نقل الموقع عن مصدر أن الإحالات التي تمت روتينة عادية تتم كل عام. 
  • في نيسان/أبريل الماضي، أصدر رئيس المجلس العسكري الانتقالي، قرارا بإحالة 8 ضباط برتبة فريق بهيئة قيادة الجهاز للتقاعد. 
 خلفيات:
  • تأتي التغيرات في قيادات الأجهزة الأمنية تزامنا مع عصيان مدني دعت له قوى الحرية والتغيير لإجبار المجلس العسكري على تسليم السلطة.
  • كما تأتي بعد أيام من فض اعتصام أمام القيادة العامة للجيش السوداني بالقوة ما أسفر عن  100 قتيل على الأقل ومئات الجرحى بحسب لجنة الأطباء المركزية السودانية.
المصدر : الجزيرة + وكالات

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة