“صفقة القرن”.. القدس عاصمة لإسرائيل ولا ذكر لحل الدولتين

جاريد كوشنر صهر الرئيس الأمريكي دونالد ترمب وكبير مستشاريه
جاريد كوشنر صهر الرئيس الأمريكي دونالد ترمب وكبير مستشاريه

أعلن جاريد كوشنر، صهر الرئيس الأميركي دونالد ترمب وكبير مستشاريه، الخميس أنّ خطته المنتظرة للسلام في الشرق الأوسط ستكرّس القدس كعاصمة لإسرائيل ولن تأتي على ذكر حلّ الدولتين.

أبرز تصريحات كوشنر خلال مؤتمر نظّمه معهد واشنطن للأبحاث:

أعمل على إعداد خطة السلام منذ نحو عامين ومن المتوقع الكشف عنها في يونيو/ حزيران بعد انقضاء شهر رمضان.
أدرك أنّ هذا يعني أشياء مختلفة باختلاف الأشخاص، إذا قلت دولتين، فهذا يعني شيئاً للإسرائيليين وشيئاً آخر مختلفاً عنه للفلسطينيين.  
لهذا السبب قلنا إنّ كلّ ما علينا فعله هو ألا نأتي على ذكر ذلك. فلنقل فقط إنّنا سنعمل على تفاصيل ما يعنيه ذلك.
الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل سيكون جزءاً من أي اتفاق نهائي.
آمل أن يفكر الجانبان الإسرائيلي والفلسطيني جيدا فيها (خطة السلام) قبل اتخاذ أي خطوات أحادية الجانب، ولم يبحث قضية ضم المستوطنات مع نتنياهو.

صفقة القرن:
  • صفقة القرن هي خطة السلام الأمريكية لتصفية القضية الفلسطينية، ويقوم على إعدادها جاريد كوشنر مستشار ترمب وجيسون غرينبلات المبعوث الأمريكي للسلام في الشرق الأوسط.
  • تتألف الخطة من شقين رئيسيين أحدهما سياسي ويتعلق بالقضايا الجوهرية مثل وضع القدس في مقابل شق اقتصادي يهدف إلى مساعدة الفلسطينيين على تحسين أوضاعهم.
  • يؤكد مسؤولون ومحللون عرب أن الخطة ستأتي في صالح إسرائيل نظرا لأن إدارة ترمب تتخذ نهجا متشددا تجاه الفلسطينيين، إذ قطعت عنهم المساعدات وأمرت بإغلاق مكتب منظمة التحرير الفلسطينية في واشنطن.
  • غرينبلات يقول إن المفاوضين الأمريكيين يتوقعون اعتراض الإسرائيليين والفلسطينيين على بعض أجزاء الخطة.
قطعت أمريكا المساعدات عن الفلسطينيين وأمرت بإغلاق مكتب منظمة التحرير في واشنطن.
 خلفيات:
  • تم تكليف نتنياهو بتشكيل حكومة جديدة بعد فوزه في الانتخابات الإسرائيلية التي جرت في التاسع من أبريل/ نيسان.
  • قبل أسبوعين أعلن كوشنر أنّه سيكشف النقاب عن هذه الخطة بعد انتهاء شهر رمضان مطلع حزيران/يونيو المقبل.     
  • صحيفة الأخبار اللبنانية كشفت في تقرير لها أن ولي العهد السعودي محمد بن سلمان عرض على الرئيس الفلسطيني محمود عباس 10 مليارات دولار للقبول بصفقة القرن.
المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة