نواب إيرانيون يطالبون خامنئي بإجراءات ضد الإساءات للسنّة

المرشد الإيراني، علي خامنئي
المرشد الإيراني، علي خامنئي

بعث النواب السنّة في البرلمان الإيراني رسالة إلى المرشد علي خامنئي، تطالب باتخاذ الإجراءات اللازمة حيال ما سموه إساءة التلفزيون الحكومي للسنّة.

إساءات لخلفاء المسلمين أبو بكر، وعمر، وعثمان رضي الله عنهم
  • قال النواب، وعددهم 17، إن التلفزيون الحكومي أساء للسنّة، مشيرين إلى مقولة سابقة لخامنئي بأن “من يسيء للسنة أو الشيعة هو جندي عميل للعدو”.
  • أوضحت الرسالة أن برنامج مباشر بثه التلفزيون الحكومي بمناسبة يوم ميلاد الحسن بن علي رضي الله عنه، تضمن إساءات لمعتقدات ومقدسات أهل السنة وتقويض وحدة المسلمين.
  • بيّنت الرسالة أن هذه الإساءات تتعارض مع توصيات خامنئي، وأدت إلى قلق كبير لدى أهل السنة في إيران.
  • طالب النواب خامنئي باتخاذ الاجراءات اللازمة ضد هذه الإساءات، ومشاركتها أمام الرأي العام.

وكان رئيس البرلمان الإيراني علي لاريجاني دعا في وقت سابق مسؤولي التلفزيون ووسائل الإعلام الأخرى إلى تجنب نشر الخلافات بين المذاهب.

ما الذي حدث؟
  • خلال برنامج بثه التلفزيون الإيران في 21 مايو/ أيار الجاري، وجهت إساءات لخلفاء المسلمين أبو بكر، وعمر، وعثمان رضي الله عنهم، ولزوجة الرسول محمد صلى الله عليه وسلم عائشة رضي الله عنها.
  • اضطر التلفزيون الإيراني إلى تقديم الاعتذار لأهل السنة على خلفية الانتقادات التي تعرض لها.

وحسب معطيات غير رسمية، يبلغ عدد السنة في إيران نحو 15 مليونا من بين مجموع سكانها البالغ قرابة ثمانين مليونا.

المصدر : الأناضول + الجزيرة مباشر

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة