الرئيس الإيراني: أمريكا تتزعم “الإرهاب الدولي”

الرئيس الإيراني حسن روحاني
الرئيس الإيراني حسن روحاني

اتهم الرئيس الإيراني حسن روحاني (الثلاثاء) الولايات المتحدة بأنها “زعيمة الإرهاب الدولي”، وذلك غداة قرار واشنطن إدراج الحرس الثوري الإيراني على لائحة “المنظمات الإرهابية”.

أبرز تصريحات الرئيس الإيراني:
  • الحرس الثوري الإيراني هو من حارب الإرهاب الذي رعته الولايات المتحدة.
  • الحرس ضحى بحياته لحماية شعبنا وثورتنا (الإسلامية عام 1979).. واليوم تدرجه أمريكا التي تحمل ضغينة للحرس على قائمتها السوداء (للجماعات الإرهابية). 
  • واشنطن أخطأت باعتبار الحرس الثوري الإيراني منظمة إرهابية والإيرانيون سيتوحدون ضد القرار.
  • طهران ستقاوم الضغوط الأمريكية والحرس الثوري يحمي الإيرانيين.
  • الحرس الثوري يتصدى دائما للإرهابيين في الشرق الأوسط من العراق إلى سوريا.
  • إذا واصلت واشنطن الضغط علينا سننتج أجهزة الطرد المركزي المتطورة (آي.آر8).

منها جانبها رحبت السعودية بقرار واشنطن تصنيف الحرس الثوري الإيراني منظمة “إرهابية”، مؤكدة أنها “خطوة عملية وجادة في جهود مكافحة الإرهاب”.

أبرز ما ورد في بيان الخارجية السعودية:
  • القرار يترجم مطالبات المملكة المتكررة للمجتمع الدولي بضرورة التصدي للإرهاب المدعوم من إيران.     
  • يجب أن يتخذ المجتمع الدولي موقفًا حازمًا بالتصدي للدور الذي يقوم به الحرس الثوري الإيراني في تقويض الأمن والسلم الدوليين.     
اللواء محمد علي جعفري قائد الحرس الثوري الإيراني
 خلفيات:
  • ترمب أعلن رسميًا (الإثنين) إدراج الحرس الثوري الإيراني على لائحة المنظمات “الإرهابية” الأجنبية، ما يفتح الباب أمام فرض عقوبات مشددة إضافية على طهران.
  • الرئيس الأمريكي دونالد ترمب أعلن في بيان حول القرار الذي يدخل حيز التنفيذ في 15 نيسان/أبريل.
  • هذه هي “المرة الأولى” التي تستهدف فيها واشنطن منظمة “تشكل جزءاً من دولة” بهذه الطريقة.
  • إيران مدرجة منذ عام 1984 على لائحة الولايات المتحدة لـ”الدول الداعمة للإرهاب” المحدودة جدًا، والتي تضم كوريا الشمالية والسودان وسوريا.      
  • الحرس الثوري، هو جيش تأسس عام 1979 من أجل حماية الثورة الإسلامية من التهديدات الخارجية والداخلية.
  • الحرس الثوري الإيراني يملك قوة عسكرية مؤلفة بما يقدر بنحو 125 ألف فرد مع وحدات من الجيش والبحرية والجوية ويرفع تقاريره إلى المرشد الإيراني علي خامنئي.
المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة