توجيه 50 اتهاما بالقتل للإرهابي مرتكب مجزرة المسجدين بنيوزيلندا

الأسترالي برينتون تارانت منفذ الاعتداء على المسجدين أثناء جلسة محاكمته الأولى
الأسترالي برينتون تارانت منفذ الاعتداء على المسجدين أثناء جلسة محاكمته الأولى

أعلنت الشرطة النيوزيلندية الخميس أن المتهم بارتكاب مجزرة مسجدي كرايستشيرش الشهر الماضي سيواجه 50 اتهاما بالقتل و39 اتهاما بالشروع في القتل، عندما يمثل أمام المحكمة هذا الأسبوع.

التفاصيل:
  • شرطة نيوزيلندا قالت اليوم الخميس إن الإرهابي الأسترالي المتهم بقتل 50 مسلما في هجوم مسلح على مسجدين في كرايستشيرش، سيُحاكم بتهم قتل 50 شخصا عندما يمثل أمام المحكمة.
  • كان قد تم توجيه تهمة واحدة بالقتل إلى الأسترالي اليميني المتطرف برنتون تارنت حتى الآن، لكن الشرطة قالت إن جميع الوفيات والإصابات التي وقعت في هجمات 15 مارس/آذار ستتم مراجعتها خلال مثوله المقبل أمام المحكمة يوم الجمعة.
  • الشرطة: الرجل الموقوف على خلفية هجمات كرايستشيرش الإرهابية سيواجه 50 تهمة قتل و39 تهمة محاولة قتل عندما يمثل أمام المحكمة العليا في كرايستشيرش يوم الجمعة.
  • الشرطة: مزيد من التهم تجري دراستها بحق تارنت -المؤمن بتفوق العرق الأبيض- دون تحديد ما هي تلك التهم.
الإرهابي برينتون تارانت منفذ مذبحة نيوزيلندا (رويترز)

 

  • يمكن أن تتصل بما إذا كانت المحكمة ستعتبر الهجوم عملًا إرهابيًا. وسيمثل المتهم البالغ من العمر 28 عامًا عبر اتصال بالفيديو مع المحكمة في كرايستشيرش من سجنه الخاضع لتدابير أمنية مشددة في أوكلاند.
  • جاء في مذكرة للمحكمة هذا الأسبوع إن مثوله سيكون على الأرجح لفترة مقتضبة وسيتم “التأكد من موقف المتهم فيما يتعلق بالتمثيل القانوني” وإجراءات أخرى.
  • كان تارنت قد طرد محاميًا عينته المحكمة بعد أول مثول له في 16 مارس/آذار، ما أثار مخاوف من احتمال رغبته في الدفاع عن نفسه وسعيه لاستخدام المحاكمة كمنبر للدعاية.
  • المحكمة قالت إنه لن يتعين على تارنت الإقرار بالذنب خلال جلسة الجمعة. وتمنع المحكمة حتى الآن وسائل الإعلام من تصوير المتهم.
  • وصف الهجوم الإرهابي الدموي الذي وقع في 15 مارس/آذار وأسفر عن مقتل 50 شخصا وجرح 48 آخرين، بأنه أسوأ حادث إطلاق نار يسقط فيه عدد كبير من الضحايا على يد مسلح واحد في نيوزيلندا.
المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة