أمريكا تسعى لتصنيف جماعة الإخوان المسلمين “تنظيما إرهابيا”

شعار جماعة الإخوان المسلمين
شعار جماعة الإخوان المسلمين

قال البيت الأبيض، الثلاثاء، إن إدارة الرئيس دونالد ترمب تعمل على تصنيف جماعة الإخوان المسلمين “تنظيما إرهابيا أجنبيا”، وهو ما قد يؤدي لفرض عقوبات على أقدم جماعة سياسية بمصر.

تصريحات البيت الأبيض:
  • البيت الأبيض أعلن اليوم إن إدارة ترمب، تدفع باتجاه إدراج جماعة الإخوان المسلمين، على قائمة “المنظمات الإرهابية الأجنبية”.
  • سارة ساندرز المسؤولة الإعلامية بالبيت الأبيض قالت في رسالة بالبريد الإلكتروني: الرئيس تشاور مع فريقه للأمن القومي وزعماء بالمنطقة يشاركونه القلق، وهذا التصنيف يأخذ طريقه عبر الإجراءات الداخلية.
  • صحيفة “نيويورك تايمز” أوضحت أن هذه الخطوة تحمل في طياتها عقوبات اقتصادية وتقييدات سفر واسعة النطاق على الشركات والأفراد الذين يتعاملون مع الجماعة المستهدفة.
  • الصحيفة نقلت عن مسؤولين (لم تسمّهم) قولهم إن المقترح المذكور أثار جدلًا كبيرًا داخل الإدارة، لاسيما خلال اجتماع رفيع المستوى حضره ساسة أمريكيون من مختلف الإدارات عقده مجلس الأمن القومي بالبيت الأبيض الأسبوع الماضي.
  • “نيويورك تايمز”: استنادا إلى مصادر مطلعة فإن العامل الجوهري وراء هذه الخطط هو اللقاء الذي جرى بين الرئيس الأمريكي دونالد ترمب ونظيره المصري عبدالفتاح السيسي في البيت الأبيض مؤخرًا.
  • عقب الاجتماع الذي انعقد في التاسع من أبريل/نيسان الجاري، أمرت الحكومة الأمريكية -بحسب تقرير الصحيفة- مسؤولين في سلطات الأمن القومي والسلك الدبلوماسي بإيجاد سبل لفرض عقوبات على الإخوان المسلمين. 
  • الحكومة الأمريكية كانت قد صنفت في منتصف هذا الشهر الحرس الثوري الإيراني منظمة إرهابية أجنبية، وتضم قائمة الإرهاب للولايات المتحدة جماعات مثل تنظيم الدولة، وبوكو حرام، وحركة المقاومة الإسلامية “حماس”.
ترمب والسيسي (رويترز/أرشيف)

السيسي و”الإخوان المسلمين”:

  • لجماعة الإخوان، التي تأسست في 22 مارس/آذار 1928، حضور كبير في 52 دولة عربية وأوربية وآسيوية وأفريقية، وفي دول أمريكا الشمالية والجنوبية وأستراليا.
  • الجماعة التي تعتبر خصمًا للسيسي، موجودة في تلك البلدان عبر انتشار فكري وخيري، أو هياكل تنظيمية لمؤسسات أو أحزاب أو جماعات، وفق تقارير ومصادر تاريخية وتنظيمية.
  • جماعة الإخوان المسلمين تهدف إلى إعادة تشكل المجتمع وفقًا للتصورات الأخلاقية الإسلامية، إلى جانب تأسيس دولة تستند إلى مبادئ الشريعة الإسلامية.
  • عقب الإطاحة بالرئيس المصري الأسبق حسني مبارك في فبراير/شباط عام 2011، فاز مرشح الجماعة محمد مرسي في انتخابات الرئاسة التي جرت في يونيو/حزيران عام 2012.
  • عقب عام واحد أطاح الجيش المصري محمد مرسي أول رئيس مدني منتحب ديموقراطيًا، وبعد ذلك تم تصنيف الإخوان المسلمين في مصر منظمة إرهابية.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة