شاهد: رئيس حزب دنماركي يسيء للقرآن الكريم أمام مسلمين

راسموس بالودان يحرق نسخًا من القرآن الكريم
راسموس بالودان يحرق نسخًا من القرآن الكريم

أقدم رئيس حزب “النهج الصلب” الدنماركي (يميني متطرف)، راسموس بالودان، الأحد، على إلقاء نسخ من القرآن الكريم في حي “نوربرو” بالعاصمة كوبنهاغن، الذي يقطنه عدد كبير من المسلمين.

التفاصيل:
  • وفقا لصحيفة “إكسترا بلاديت” الدنماركية، أقدم بالودان على إلقاء نسخ من القرآن الكريم في الهواء خلال احتجاج قام فيه أنصار حزب “النهج الصلب”؛ اعتراضا على أداء المسلمين لصلاة الجمعة أمام مبنى البرلمان الدنماركي.
  • ردا على الفعل الاستفزازي، قامت مجموعة من الشباب بإلقاء الحجارة على المحتجين من حزب “النهج الصلب”، وأشعلوا النار في الحاويات، في حين استخدمت قوات الشرطة الغاز المسيل للدموع.
  • عناصر الشرطة قامت بإبعاد بالودان عن المكان، وطالبت المواطنين بالابتعاد عن الميدان الذي نظم فيه الاحتجاج.

حرق القرآن:
  • في 22 مارس/آذار المنصرم، أقدم بالودان على حرق نسخة من القرآن الكريم أمام حشد من المصلين خلال أدائهم لصلاة الجمعة أمام مبني البرلمان؛ للتعبير عن تنديدهم بمجزرة المسجدين فى نيوزيلندا، وذلك بعد أن حصلوا على التصاريح القانونية اللازمة.

  • “بالودان” وأنصاره نفذوا عملهم الاستفزازي في مكان يبعد 100 متر عن الساحة التي صلى فيها المسلمون، ولم تسمح لهم الشرطة بالاقتراب أكثر.
  • أنصار الحزب اليميني نظموا مظاهرة معارضة قرب مكان إقامة الصلاة حيث قاموا باستفزاز المصلين من خلال رشقهم بنسخ القرآن الذي تعهدوا سابقا بحرق نسخ ملفوفة بشرائح لحم الخنزير.
ترحيل المسلمين:
  • يعتبر رئيس الحزب راسموس بلودان أن كل من ينحدر من الدول “المسلمة”، من البوسنة وتركيا وسوريا ومصر ولبنان والعراق وباكستان وأفغانستان يجب ترحيله عن الدنمارك، “حتى لو ولد فيها هو وأهله، وإن كان الترحيل سيسبب إعدام بعضهم في بلدانهم فهذا لا يعنينا ولا يعني الدنمارك”، بحسب تصريحات سابقة له.
أحد أنصار الحزب المتطرف يحرق نسخة من القرآن أمام تجمع لمسلمين يؤدون صلاة الجمعة بعد مجزرة نيوزلندا

 

  • الحزب الدنماركي المتطرف اقترح إنشاء معسكرات اعتقال للمسلمين تحت مسمى “معسكرات تحفيز على قبول الرحيل”.
  • طرح الحزب تعديل الدستور وتبني قوانين هذا العام تمنع المسلمين من إظهار أي انتماء ديني في الفضاء العام، مهما كان بسيطاً، في خطوة أولى لترحيلهم.
  • دعا الحزب إلى “منع المسلمين من ارتياد المدارس ودور التعليم ومنعهم من تلقي أية دروس والحصول على شهادات مهما كانت” بالإضافة إلى “حجز أملاك المسلمين ومنعهم من التملك”.
المصدر : الأناضول + الجزيرة مباشر + مواقع التواصل

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة