حماس: وساطة مصرية لإنهاء التوتر في السجون الإسرائيلية

مشير المصري القيادي بحركة حماس
مشير المصري القيادي بحركة حماس

أعلن مسؤول في حركة حماس اليوم الأربعاء عن وساطة مصرية لإنهاء التوتر في السجون الإسرائيلية مع مواصلة عشرات الأسرى الفلسطينيين إضرابا مفتوحا عن الطعام لليوم الثالث.

التفاصيل
  • حمل القيادي في حركة حماس مشير المصري، في تصريحات للصحفيين في غزة، إسرائيل المسؤولية الكاملة عن “تدهور أوضاع” الأسرى الفلسطينيين في السجون، محذراً إياها من الاستمرار في “التنكيل وقمع” الأسرى.
  • قال المصري إن جهودا مصرية تبذل لإنهاء “معاناة الأسرى” وتوفير كل متطلبات ومقومات الحياة لهم حتى الإفراج عنهم.
  • المصري: على الاحتلال الإسرائيلي أن يلتزم بتوفير مقومات الحياة لأسرانا وأي تمادٍ وتمدد في قضية الأسرى سيدفع الميدان نحو الانفجار.
  • سبق وأن أعلنت حركة حماس أن ملف تحسين أوضاع الأسرى في السجون الإسرائيلية أحد النقاط المتفق عليها بوساطة مصرية للتهدئة مع إسرائيل في قطاع غزة.
معركة الكرامة 2
  • كان نادي الأسير الفلسطيني قد أعلن الليلة الماضية ارتفاع عدد الأسرى المضربين عن الطعام في السجون الإسرائيلية إلى 400 أسير. في إطار حملة أطلق عليها “معركة الكرامة 2”.
  • أكد نادي الأسير، في بيان، أن هناك مفاوضات غير مباشرة تجري داخل السجون، وجهودا مصرية ما تزال مستمرة للضغط على السلطات الإسرائيلية من أجل تحقيق مطالب الأسرى الحياتية. 
  • كان الأسرى قد أعلنوا أول أمس الإثنين عن فشل الحوار والتفاوض مع إدارة السجون الإسرائيلية بعد رفضها مطالبهم وفرضها شروطا معقدة على استخدامهم للهواتف العمومية، الأمر الذي واجهوه بالإعلان الفوري عن الشروع بالإضراب.
  • يطالب الأسرى بإزالة أجهزة التشويش وتركيب هواتف عمومية في أقسامهم، وإلغاء منع الزيارة المفروض على مئات منهم وتحسين ظروف احتجاز الأسرى الأطفال، ووقف سياسة الإهمال الطبي وتقديم العلاج اللازم للمرضى وإنهاء سياسة العزل. 
المصدر : وكالات

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة