حكومة الوفاق: قوات حفتر تستخدم الصواريخ الحرارية وتجند الأطفال

أفراد من قوات مصراتة يستعدون للذهاب إلى الخط الأمامي في طرابلس
أفراد من قوات مصراتة يستعدون للذهاب إلى الخط الأمامي في طرابلس

أفاد مراسل الجزيرة في ليبيا أن قوات حكومة الوفاق الوطني تتراجع في محور مطار طرابلس الدولي، بعد استخدام قوات اللواء الليبي المتقاعد خليفة حفتر صواريخ حرارية وأسلحة نوعية.

أخر التطورات:
  • وزير خارجية حكومة الوفاق محمد سيالة إن حفتر يتمسك بالخيار العسكري ويجند الأطفال بهدف الاستحواذ على السلطة بالقوة. 
  • المبعوث الأممي غسان سلامة: لا يمكن طلب انعقاد الملتقى الوطني الجامع في مثل ظروف الحرب هذه، مع استمرار المساعي لعقد الملتقى دون اقصاء لأي طرف، واستمرار معالجة التصدعات التي أصابت المواقف الخارجية من المسألة الليبية.
  • وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو: نحث اللواء الليبي المتقاعد خليفة حفتر على العودة إلى طاولة المفاوضات من أجل التوصل إلى حل سياسي في ليبيا. 
  • بومبيو في مقابلة مع فوكس نيوز: قوة السلاح ليست السبيل إلى حل النزاع الليبي، مؤكدا أن العملية السياسية يجب أن تؤتي ثمارها وأنه ينبغي عدم سفك الدماء.   
  • وزير الخارجية القطري الشيخ محمد بن عبد الرحمن: الدول التي نتفق معها وهي ملتزمة بالحفاظ على المنظومة الدولية والقانون الدولي تطالب بوقف هذا العمل العسكري بشكل فوري والرجوع للحوار والتوصل للحل السياسي. بالمقابل نجد دولا تدعم هذا الحراك وتخرج لإدانته. نحن لا نفهم هذه الازدواجية التي تثير الاستغراب.
  • وزير الخارجية التركي شاووش أوغلو: نطالب بإيقاف الهجوم العسكري على الحكومة الشرعية في ليبيا وفوراً. إن استخدام الهجوم العسكري في ليبيا كمخرج للأزمة الليبية سيؤدي لآثار مدمرة. 

الوضع الميداني:
  • العقيد محمد قنونو الناطق باسم قوات حكومة الوفاق قال إن قواته حققت تقدما في محور قصر بن غشير.
  • مصادر عسكرية للجزيرة: نحو ثلاثين من قوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر قتلوا في مواجهات مسلحة بمحاور عدة في مناطق جنوب طرابلس.
  • استولت قوات حكومة الوفاق على تسع سيارات مسلحة لمقاتلين من قوات حفتر إحداها سيارة قائد ميداني خلال مواجهات مسلحة في محيط مطار طرابلس.
  • اعتقلت قوات حكومة الوفاق عشرات الأسرى من مقاتلي حفتر، في المواجهات بمناطق عدة جنوب طرابلس، بينهم عدد كبير من القاصرين. 
  • أحمد المسماري، المتحدث باسم قوات اللواء الليبي المتقاعد خليفة حفتر: قوات الكرامة تقاتل ما وصفها بتنظيمات إرهابية لا تحترم الأعراف الدولية والإنسانية. 
  • المسماري: تفاهمات أبو ظبي بين حفتر والسراج كانت بخصوص مكافحة الإرهاب وكانت منفصلة عن الحوار السياسي، إلا أن رئيس حكومة الوفاق فايز السراج لم يتفهم الموضوع.
مواطنون يحملون جنازة أحد أفراد القوات التابعة لحكومة الوفاق المعترف بها دوليا (رويترز)
خلفيات:
  • تزامن تصعيد حفتر مع تحضيرات الأمم المتحدة لعقد مؤتمر للحوار بمدينة غدامس (جنوب غرب)، بين 14 و16 أبريل/نيسان الجاري، ضمن خريطة طريق أممية لمعالجة النزاع في البلد العربي الغني بالنفط.
  • يوما بعد آخر، تواجه عملية حفتر العسكرية ردود أفعال دولية رافضة، تتصدرها حتى الآن تركيا والولايات المتحدة الأمريكية ودول غربية أخرى، في ظل أحاديث عن وجود دعم إقليمي لتحركاته.
  • ليبيا تشهد منذ سنوات صراعا على الشرعية والسلطة، بين حكومة الوفاق في طرابلس المعترف بها دوليا (غرب)، وحفتر، قائد القوات المدعومة من مجلس النواب المنعقد بمدينة طبرق (شرق).
المصدر : الجزيرة + وكالات

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة