هنية: نعمل مع مصر للتوصل لتفاهمات جدية مع إسرائيل

إسماعيل هنية يتفقد مكتبه الذي استهدف في غارة جوية إسرائيلية في مدينة غزة

قال إسماعيل هنية رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) إن “حركته تعمل بوساطة مصرية للتوصل لتفاهمات جدية مع إسرائيل لحل الأزمة الإنسانية في غزة”.

وأضاف هنية في بيان، الجمعة، أن التفاهمات تشمل “ضرورة وقف النار والعدوان، وإدخال المساعدات الإنسانية، وتنفيذ المشاريع، وفتح المعابر”.

البيان:
  • التفاهمات تشمل أيضا معالجة “القضايا المزمنة في القطاع كالكهرباء وغيرها وذلك عبر إنهاء حصار قطاع غزة وتجنيبه مزيد من المعاناة”.
  • سنواصل اليوم مباحثاتنا الماراثونية المستمرة منذ، الأربعاء الماضي، مع المصريين وبمشاركة الفصائل الوطنية استكمالا لكل الحوارات السابقة من أجل تحقيق الهدف المنشود.
  • حركة حماس أمام مفترق طرق وفحص جاد لمواقف الاحتلال وردوده على مطالب الشعب، وفي ضوء ذلك سيتم تحديد المسار الذي ستكون الأوضاع عليه في الساعات القادمة وفي مليونية يوم الأرض غدا السبت.
  • نحن في تواصل مكثف مع الإخوة في قطر الشقيقة في سياق الدور الأصيل الذي قامت به وما زالت لتخفيف الحصار وإعادة الإعمار، كذلك مع الأمم المتحدة.
  • المباحثات الجارية تركز أيضا على قضية الأسرى والتطورات في سجون الاحتلال الإسرائيلي، مشيرا إلى أن “قضية القدس وباب الرحمة حاضرة بقوة على طاولة التداول”.
  • مستعدون لكل السيناريوهات وكل البدائل ولن نتردد في اتخاذ القرار الذي يحقق مصالح شعبنا ويستثمر التضحيات الجسام التي قدمها شبابنا في مسيرات العودة وكسر الحصار.

ومن المقرر أن تنطلق، غدا السبت، بغزة مسيرة “مليونية الأرض والعودة” دعت لها فصائل فلسطينية، من أجل إحياء ذكرى يوم الأرض الفلسطيني (يوافق 30 من مارس/ آذار من كل عام) ومرور عام على انطلاق مسيرات “العودة وكسر الحصار”.

وكان جيش الاحتلال الاسرائيلي دفع مزيدا من القوات خلال الأيام الأخيرة إلى حدود قطاع غزة، تحسبًا لمسيرات حاشدة متوقعة.

حماس: مليونية العودة خطوة مهمة لكسر الحصار عن غزة
  • الناطق باسم حركة المقاومة الإسلامية “حماس” عبد اللطيف القانوع قال، الجمعة في بيان، إن مليونية مسيرات العودة التي ستنطلق، غدا السبت، على حدود غزة “خطوة مهمة على طريق كسر الحصار الإسرائيلي وتثبيت حق العودة”.
  • القانوع: ” شعبنا الفلسطيني يستعد بكل مكوناته ومستوياته للمشاركة في مليونية مسيرات العودة غداً السبت”.
  • القانوع: “مسيرات العودة وكسر الحصار أنهت عامها الأول بتماسك وطني أكثر، والتفاف شعبي أوسع، وقد حققت جزءّا من الانجازات والمطالب ولا زالت تمتلك إرادة الاستمرار حتى انتزاع باقي مطالبها وتحقيق كامل أهدافها”.
خلفية:
  • منذ نهاية مارس/ آذار 2018، يشارك فلسطينيون، مساء كل جمعة، في المسيرات السلمية التي تُنظم قرب السياج الفاصل بين شرقي غزة وإسرائيل.
  • يطالب المشاركون في المسيرة الأسبوعية، بعودة اللاجئين إلى مدنهم وقراهم، ورفع الحصار عن القطاع.
  • فيما يقمع الجيش الإسرائيلي تلك المسيرات السلمية بعنف، ما أسفر عن استشهاد عشرات الفلسطينيين وإصابة الآلاف بجروح مختلفة.
المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات