محكمة سودانية تحكم بالسجن والغرامة على ابنة زعيم المعارضة

مريم المهدي هي نائب رئيس حزب الأمة القومي المعارض، وابنة زعيم المعارضة الصادق المهدي

أصدرت محكمة طوارئ سودانية، الأحد، حكما بالسجن لمدة أسبوع، والغرامة على نائب رئيس حزب الأمة القومي المعارض، مريم الصادق المهدي.

تصريحات نون كشكوش المحامية:
  • نون هي عضو هيئة الدفاع عن المتظاهرين أمام محاكم الطوارئ قالت إن قاضي محكمة طوارئ الأوسط بمدينة أم درمان، أصدر أمرا فوريا بالسجن لمدة أسبوع والغرامة ألفي جنيه (نحو 43 دولارا امريكيا) بحق مريم المهدي.
  • كشكوش أضافت أن مريم رفضت دفع الغرامة. 
التفاصيل:
  • اعتقلت مريم ضمن العشرات من المحتجين، من أمام دار حزب الأمة وسط مدينة أم درمان غربي العاصمة.
  • فرقت قوات الأمن السودانية، في وقت سابق، الأحد، المئات من المتظاهرين بالغاز المسيل للدموع قبيل توجههم إلى مبنى البرلمان. 
  • أمس السبت، قضت محكمة بالسجن والجلد لـ 9 فتيات على خلفية مشاركتهن في الاحتجاجات، وهو الحكم الأول بالجلد منذ بدء محاكمة المتظاهرين أمام محاكم الطوارئ الأسبوع الماضي.
قضت محكمة بالسجن والجلد لـ 9 فتيات على خلفية مشاركتهن في الاحتجاجات ضد البشير
 خلفيات:
  • أصدر الرئيس عمر البشير، 25 من فبراير/ شباط الماضي، أربعة أوامر طوارئ، تضمنت إجازة اعتقال الأشخاص المشتبه في اشتراكهم بجريمة تتصل بالطوارئ، وتفويض القوات النظامية بدخول أي مبانٍ وتفتيشها وتفتيش الأشخاص.
  • شملت الأوامر حظر التقليل من هيبة الدولة وأي رمز من رموز سيادتها أو أي من أجهزتها أو العاملين بها بأي وسيلة أو فعل، وحظر إقامة الندوات.
  • منذ 19 من ديسمبر / كانون الأول الماضي، تشهد مدن سودانية احتجاجات منددة بالغلاء، ومطالبة بإسقاط الرئيس عمر البشير.
  • اندلعت مواجهات بين قوات الأمن والمتظاهرين أسفرت عن سقوط 32 قتيلا، وفق آخر إحصاء حكومي.
  • منظمة العفو الدولية قالت في 11 من فبراير / شباط الماضي، إن عدد القتلى في صفوف المتظاهرين بلغ 51 قتيلا. 
المصدر : الأناضول + الجزيرة مباشر

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة