تونس: استقالة وزير الصحة وفتح تحقيق بعد وفاة 11 رضيعا

يوسف الشاهد رئيس الوزراء التونسي
يوسف الشاهد رئيس الوزراء التونسي

أعلن رئيس الحكومة التونسية يوسف الشاهد، قبول استقالة وزير الصحة عبد الرؤوف الشريف، وفتح تحقيق إداري، وذلك على خلفية وفاة 11 رضيعًا في أحد أكبر مستشفيات بالعاصمة.

التفاصيل:
  • الشاهد قال في تصريحات للصحفيين، مساء أمس السبت، إنه فتح تحقيقًا إداريًا في الحادث، وإن النيابة العمومية أيضًا تتابع الموضوع، وسيحاسب أي مسؤول يحتمل تقصيره.
  • أولياء أمور تحدثوا عن أن سبب الوفيات هو استخدام مصل منتهي الصلاحية، كما قدم أولياء أمور للقسم لمعرفة ما إذا كان مواليدهم ضمن الضحايا.
  • رئيس الحكومة عبّر عن تضامنه مع عائلات الأطفال المتوفين، مضيفًا أنه أعطى تعليماته إلى المحافظين بتقديم الإحاطة المادية والنفسية لهم.
  • المتحدث باسم النيابة التونسية أعلن السبت فتح تحقيق قضائي لمعرفة ملابسات وفاة أحد عشر رضيعًا يومي الخميس والجمعة في مركز التوليد التابع لمستشفى “الرابطة” الحكومي بالعاصمة.
  • وزارة الصحة التونسية نعت على صفحتها على الفيسبوك الأطفال المتوفين، وفتحت تحقيقًا داخليًا للتثبت من توافر الشروط الصحية في قسم التوليد وطريقة إدارة صيدليته.
  • الوزارة أصدرت بيانًا قالت فيه إن النتائج الأولية للأبحاث في حادثة وفاة الرضع بمستشفى “الرابطة” في تونس العاصمة، ترجح أن تكون ناتجة عن تلوث في الدم تسبب سريعًا في هبوط الدورة الدموية للرضع، وإنه تم رفع العينات منهم لتحديد نوعية ومصدر التعفنات.
  • البيان أضاف أن المستشفى لم يسجل أي حالة وفاة خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية، كما تواصل الوزارة تحرياتها قصد تحديد المسؤوليات.
  • الوزارة أوضحت أنه تم اتخاذ “التدابير والإجراءات اللازمة خاصة منها الوقائية والعلاجية لتجنب حدوث وفيات أخرى ولمواساة عائلات الضحايا ومتابعة الوضع الصحي لباقي المقيمين بالمركز بصفة دقيقة لمزيد التحكم في الوضع”.
  • وزير الصحة زار المكان السبت، كما أن والي محافظة تونس الشاذلي بوعلاق، أفاد بأن التحقيقات جارية للكشف عن أسباب الحادثة وتحديد المسؤوليات.
خلفية:
  • يشكو التونسيون من تراجع الخدمات التي تقدمها الدولة منذ الإطاحة بزين العابدين بن علي في 2011 التي أدت إلى حدوث تحول ديمقراطي في تونس ولكن دفعت البلاد إلى أزمة اقتصادية.
  • تدهور وضع القطاع الصحي العمومي التونسي الذي كان أحد مفاخر البلد، بسبب مشاكل إدارة وتمويل أدت الى تراجعه بشكل عام مع نقص متواتر في توفر الأدوية في الآونة الأخيرة.
  • منتقدو الحكومة يقولون إن القطاع العام يعج بالفساد.
المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة