المشري يتهم مصر والإمارات بالمسؤولية عن الانقسام في ليبيا

رئيس المجلس الأعلى للدولة في ليبيا خالد المشري
رئيس المجلس الأعلى للدولة في ليبيا خالد المشري

حمّل رئيس المجلس الأعلى للدولة في ليبيا خالد المشري تدخلات دول إقليمية، المسؤولية العظمى عن استمرار الانقسام في ليبيا.

واتهم المشري في ندوة بالعاصمة الأمريكية واشنطن مصر والإمارات بالسعي إلى تعطيل المسار الديمقراطي.

ماذا قال المشري؟
  • دول إقليمية لديها ملاحظات على الثورة الديمقراطية في ليبيا ولديها مصلحة في تعطيل الحياة الديمقراطية في ليبيا، من هذه الدول الإمارات العربية ومصر.
  • المشري الذي يجري سلسلة لقاءات مع المسؤولين الأمريكيين تتناول آفاق الحل السياسي في ليبيا، دعا الولايات المتحدة إلى استخدام نفوذها الدولي لكف أيدي القوى الاقليمية في الشأن الليبي.
  • المشري: التقينا بمسؤولين سواء على مستوى الكونغرس، أعضاء في الكونغرس وأعضاء نافذون، والتقينا ببعض الأعضاء في الحكومة، هم يستمعون جيداً إلى هذا الأمر ويسألون كثيراً عن طبيعة التدخل وغير ذلك وعن الطريقة التي نراها للضغط.
معلومات أساسية:
  • تشهد ليبيا تصعيداً أمنياً لاسيما في مناطقها الجنوبية الغنية بالنفط جراء العمليات العسكرية التي تشنها قوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر، بينما تحذر حكومة الوفاق الوطني المعترف بها دولياً من تداعيات هذه العملية.
  • مراقبون اعتبروا أنه في ظل الخلافات الإقليمية على مستقبل البلاد السياسي لاسيما بين القطبين الأوربيين فرنسا وإيطاليا، تقارب الولايات المتحدة الملف الليبي من زاوية مكافحة الإرهاب.
  • المبعوث الأممي غسان سلامة يواصل في هذه الأثناء جهوده لإطلاق عملية الاستفتاء على الدستور والانتخابات الرئاسية والبرلمانية في ليبيا.
  • جهود سلامة ما زالت تصطدم بخلافات الفرقاء الليبيين والمصالح المتضاربة للقوى الإقليمية والدولية.
  • حكومة الوفاق الوطني في ليبيا تطرق باب الولايات المتحدة أملاً في دفعها للقيام بدور سياسي أكبر لحل الأزمة المتواصلة في البلاد، في الوقت الذي تنشغل فيه إدارة ترمب في التحضير لسحب قواتها من سوريا وأفغانستان.
  • دانييل سروير أستاذ العلاقات الدولية في جامعة جونز هوبكنز قال إن الرئيس الأمريكي قال حرفياً إنه لا شأن للولايات المتحدة في ليبيا.
  • سروير: الدبلوماسيون الأمريكيون قد يحاولون المساعدة ولكن الأمريكيين يعتبرون ليبيا مسألة ينبغي على الأوربيين حلها.
تطورات ميدانية:
  • اندلعت مواجهات مسلحة في مدينة أوباري، جنوب غربي ليبيا، بين قوات موالية للواء المتقاعد خليفة حفتر وأخرى رافضة لدخولها المدينة.
  • مصادر عسكرية من، أوباري، قالت لمراسل الجزيرة إن القوات المعارضة لحفتر شنت هجوماً على معسكر في أطراف أوباري، حيث تتحصن قوات من الكتيبة 177 المؤيدة لحفتر.
  • تحدثت هذه المصادر عن مقتل شخص وجرح ثلاثة من القوات الموالية لحفتر أثناء المواجهات العسكرية.
  • في غضون ذلك طلبت قوات حفتر التفاوض على خروجها من المعسكر، وفتح ممر آمن لها للخروج من المدينة.
اللواء الليبي المتقاعد خليفة حفتر
المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة