“لستُ إرهابيا”.. فيديو نادر لمنفذ هجوم لندن بعمر 15 عاما

منفذ حادث الطعن على جسر لندن "عثمان خان" وهو بعمر 15 عامًا
منفذ حادث الطعن على جسر لندن "عثمان خان" وهو بعمر 15 عامًا

تداولت وسائل إعلام بريطانية وعالمية، مقطع فيديو نادر، لمنفذ حادث الطعن بجسر لندن “عثمان خان”، وهو في عمر الـ 15 عامًا، وكان يتبرأ وقتها من تهم “الإرهاب” حيت اعتقل عام 2010.

وقتلت الشرطة البريطانية، عثمان (28 عامًا) يوم الجمعة الماضي حين أوهم الجميع أنه يرتدي حزامًا ناسفًا ثم طعن شخصين بالسكين.

ونفى عثمان بشكل قاطع التهم المنسوبة إليه، وقال في فيديو النادر مع “بي بي سي” عام 2008: أنا لست إرهابيًا والجميع يعرفون هذا، يمكنني إثبات أنني لا أحمل أي وجهات نظر متطرفة.

وأدين عثمان عام 2012 بعد اتهامه بالتخطيط لتفجير بورصة لندن والسفارة الأمريكية في احتفالات عيد الميلاد، وكذلك التخطيط لاغتيال عمدة لندن، وأفرج عنه نهاية العام 2018.

وفي موقف غريب، طعن عثمان معلمًا خلال دورة تدريبية عن الإسلام رغم أنه هو من طلبها بنفسه واستجاب له معهد الجريمة ونظمها له.

الحادث كان بمثابة صدمة لمعارف وجيران عثمان الذين أكدوا أنه شخص طبيعي وهادئ، لكن أحدهم أشار لتغيرات طرأت عليه بعد تعرضه لواقعة تنمر في مدرسته.

وينحدر عثمان من مدينة ستوك وسط بريطانيا، من أسرة تعود أصولها إلى الشطر الخاضع لسيطرة باكستان من إقليم كشمير المتنازع عليه مع الهند.

وأعلن تنظيم الدولة، السبت لماضي، مسئوليته عن حادث الطعن الذي وقع الجمعة في العاصمة البريطانية لندن، وأسفر عن مقتل شخصين بالإضافة إلى المنفذ.

وأدى تأكيد السلطات البريطانية بأن عثمان سبقت إدانته بتهم “إرهابية” وتم إطلاق سراحه العام الماضي، لتبادل اتهامات بين السياسيين قبل انتخابات حاسمة ستجرى في الثاني عشر من الشهر الجاري.

اقرأ أيضًا:

بريطانيا: تبادل الاتهامات بعد الكشف عن إدانة سابقة لمنفذ هجوم لندن

شاهد: مقتل 3 في هجوم بسكين على جسر لندن

المصدر : الجزيرة مباشر + صحف بريطانية

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة