السودان: تشييع جثمان شرطي توفى في ظروف غامضة بالقاهرة [فيديو]

وصل إلى الخرطوم الجمعة جثمان الشرطي السوداني نزار النعيم الذي توفى في القاهرة منذ أيام في ظروف غامضة، واتهمت أسرته جهات في السلطة السودانية بقتله، وتم تشييع جثمانه عقب صلاة الجمعة.

التفاصيل
  • الشرطي نزار النعيم الذي استقال من سلك الشرطة كان شاهدا على فض اعتصام القيادة العامة بالخرطوم والذي راح ضحيته العشرات من المحتجين السودانيين الذين كانوا يعتصمون أمام مقر قيادة الجيش وذلك عشية عيد الفطر في 3 يونيو/حزيران الماضي.
  • فور وصول الجثمان إلى السودان، تم نقله إلى مستشفى أم درمان حيث تم أخذ عينات لفحصها من قبل الطب الشرعي ولجنة أطباء السودان لمعرفة أسباب الوفاة.

 

  • كان عم الشرطي السوداني القتيل نزار النعيم قد اتهم جهات في السلطات السودانية بالمسؤولية عن قتل ابن أخيه، الذي كان شاهدا على فض اعتصام القيادة العامة في الخرطوم.
  • صلاح الدين فرج الله، عم الشرطي نزار، قال في لقاء مع "برنامج المسائية" الذي يذاع على قناة "الجزيرة مباشر" إن نزار مات مسموما بعد أن تناولا مشروبا قدمه شخص كان برفقته في الحافلة خلال رحلة هروبه إلى العاصمة المصرية القاهرة.
  • فرج الله قال إن نزار حكى لزوجته أن هذا الشخص اختفى تماما عن الأنظار بعد أن شرب العصير.
  • فرج الله أضاف أنه بعد تناول نزار للعصير بدأ في الشعور بالتعب وتقيأ دما ليذهب إلى المستشفى قبل أن يتحسن ويخرج منها.
  • عم نزار قال إن الآلام عاودته مرة أخرى قبل أن تفيض روحه.
  • فرج الله قال إن نزار كان لديه معلومات عن المتورطين في قتل المتظاهرين خلال فض الاعتصام في يونيو/ حزيران الماضي.
     

  • عم نزار قال إن ابن أخيه رفض المشاركة في قتل المتظاهرين وفض اعتصام القيادة العامة.
  • فرج الله أكد أن نزار كان مؤيدا للثورة وانحاز لها منذ أول يوم وأن الأمن كان يبحث عن نزار، الذي حاول الهرب منهم.
  • تداول نشطاء على مواقع التواصل تسجيلا صوتيا للشرطي نزار، يوضح نصيحة البعض له أنه في "خطر" لشهادته في قضايا من ضمنها قضية مقتل أحد الشباب خلال الانتفاضة ضد البشير.

احتجاجات
  • اندلعت احتجاجات في مناطق في مدينة أم درمان، غربي العاصمة السودانية، فور ورود أنباء عن وفاة الشرطي، وصدرت بيانات من جمعيات وتنظيمات سودانية تنعي الفقيد وتشيد بشجاعته ووقفته إبان الثورة.
  • نقلت صحيفة الجريدة السودانية، في وقت سابق، عن النعيم تأكيده بأنه يملك أدلة على عملية فض الاعتصام أمام القيادة العامة.
  • قدم النعيم استقالته من الشرطة أثناء اندلاع الاحتجاجات الشعبية بالسودان في ديسمبر/ كانون الأول الماضي، بعد رفضه الأوامر بضرب المتظاهرين.
  • تعرض المعتصمون أمام مقر قيادة الجيش في 3 يونيو الماضي لهجوم مباغت من قبل عناصر أمنية سودانية، وأدى ذلك إلى مقتل العشرات وإصابة المئات وعشرات المفقودين إضافة إلى عمليات اغتصاب.
  • حمّلت قوى معارضة سودانية قوات الدعم السريع التي يقودها محمد حمدان حميدتي، المثير للجدل مسؤولية في اعتصام القيادة وقتل المتظاهرين، في حين ينكر هو ذلك وينحي باللائمة في ذلك على عناصر مجهولة ارتدت" زي الدعم السريع".
     

    الشرطي السوداني المستقيل نزار النعيم الذي توفي بالقاهرة في ظروف غامضة
لجنة للتحقيق 
  • شكل رئيس مجلس الوزراء عبد الله حمدوك لجنة للتحقيق في ملابسات وفاة الشرطي نزار النعيم فرج الله، وعهد إليها بالتحقيق وجمع المعلومات واتخاذ الإجراءات الضرورية لمعرفة أسباب الوفاة.
  • وكالة الأنباء الرسمية قالت، إن اللجنة تضم السفير صديق عبد العزيز وكيل وزارة الخارجية، والمستشار سهام محمد عثمان وكيل وزارة العدل والدكتورة سارة عبد العظيم وكيل وزارة الصحة.
  • باشرت اللجنة عملها باجتماع تحضيري أتبعته بزيارة لمنزل الفقيد ولقاء الأسرة، وأبلغت اللجنة الأسرة بما يمكنها تقديمه من دعم بما في ذلك الدعم القانوني عبر ممثل للنيابة العامة وستواصل اللجنة عملها حتى ترفع تقريرها لرئيس الوزراء.
المصدر : الجزيرة مباشر

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة