أردوغان: الادعاءات الروسية حول انسحاب الوحدات الكردية غير صحيحة

أردوغان في كلمة له أمام الكتلة البرلمانية لحزب العدالة والتنمية بأنقرة
أردوغان في كلمة له أمام الكتلة البرلمانية لحزب العدالة والتنمية بأنقرة

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الثلاثاء، إن هناك من يحاول إضعاف موقف تركيا وسياساتها في المنطقة، مشددا على مواصلة عملية “نبع السلام” وإعادة اللاجئين السوريين لمناطقهم.

وأضاف أردوغان في كلمته أمام الكتلة البرلمانية لحزب العدالة والتنمية بالعاصمة أنقرة، أن “روسيا تدعي انسحاب المنظمات الإرهابية (وحدات حماية الشعب الكردية) من مناطق في شمال سوريا وهذا ليس صحيحًا”.

أبرز ما جاء بكلمة أردوغان:
نبع السلام
  • نقوم بتطهير المنطقة من تنظيم الدولة ومن التنظيمات “الإرهابية” الأخرى رغم معارضة بعض الدول.
  • تركيا ستبقى صامدة إلى الأبد ولن تخيفها التهديدات ولا التنظيمات “الإرهابية” التي صُنعت في المنطقة.
  • سنواصل عملياتنا العسكرية في سوريا لحين إنشاء منطقة آمنة وعودة اللاجئين السوريين إلى مناطقهم.
  • نعلم أنه مازال هناك “إرهابيون” داخل حدود المنطقة الآمنة التي حددناها. هذه المنطقة مازالت غير مطهرة من “الإرهابيين”.
أمريكا وروسيا
  • وحدات حماية الشعب الكردية (تعتبرها أنقرة إهابية)، لم تغادر تل رفعت ومنبج في سوريا رغم الاتفاقات مع أمريكا وروسيا.
  • أمريكا لا تزال تنفذ دوريات مشتركة معه الوحدات الكردية داخل سوريا وهذا لم يكن جزءًا من اتفاقنا.
  • تركيا ستلتزم باتفاقياتها مع أمريكا وروسيا بشأن سوريا طالما التزمتا بوعودهما.
  • عززنا الصناعات الدفاعية محليًا واشترينا منظومة إس 400 من روسيا.
  • طورنا طائرات مقاتلة بعد رفض الولايات المتحدة تسليمنا مقاتلات إف 35.
  • فتح الله غولن إرهابي ونطالب الولايات المتحدة بإرجاعه إلى تركيا لمحاكمته.
الدورية البرية المشتركة الثانية بين القوات التركية والروسية في شرق الفرات (الأناضول)
دورية تركية روسية 
  • انطلقت اليوم الثلاثاء، الدورية البرية المشتركة الثانية بين القوات التركية والروسية في شرق الفرات،  في إطار جهود تأسيس “المنطقة الآمنة”.
  • يأتي تسيير الدوريات المشتركة بموجب البند الخامس من الاتفاق التركي الروسي المبرم في 22 أكتوبر/تشرين الأول الماضي. 
  • توجهت الدورية التركية المؤلفة من 4 مدرعات، من قضاء سوروج بولاية شانلي أورفة باتجاه الأراضي السورية، لتلتقي مع المركبات الروسية، من أجل بدء الدورية المشتركة الثانية.
  • الدورية المشتركة ستشمل المنطقة الواقعة بين  شرق عين العرب وغرب تل أبيض، وذلك بمشاركة طائرات بدون طيار.
خلفيات
  • في مطلع الشهر الجاري استكملت الدورية البرية المشتركة الأولى بين القوات التركية والروسية في شرق الفرات بالشمال السوري.
  • في 9 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، أطلق الجيش التركي بمشاركة الجيش الوطني السوري المعارض، عملية “نبع السلام” في شمال سوريا، لتطهيرها الوحدات الكردية المسلحة وتنظيم الدولة، وإنشاء منطقة آمنة لعودة اللاجئين السوريين إلى بلدهم.
  • في 17 من الشهر نفسه، علق الجيش التركي العملية بعد توصل أنقرة وواشنطن إلى اتفاق يقضي بانسحاب الوحدات الكردية من المنطقة، وأعقبه باتفاق مع روسيا في سوتشي 22 من الشهر نفسه.
المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة