بولتون: البيت الأبيض يمنعني من الوصول إلى تويتر

جون بولتون- مستشار الأمن القومي السابق لدونالد ترمب
جون بولتون- مستشار الأمن القومي السابق لدونالد ترمب

اتّهم جون بولتون، مستشار الأمن القومي السابق للرئيس الأمريكي دونالد ترمب، البيت الأبيض بمنعه من الوصول إلى حسابه على تويتر منذ أن تمّت إقالته من منصبه بداية أيلول/سبتمبر الماضي.

كتب بولتون يوم الجمعة “منذ استقالتي من منصبي بصفتي مستشارًا للأمن القومي، رفض البيت الأبيض أن يسمح لي مجددا بالوصول إلى حسابي الشخصي على تويتر.. خوفا مما يُمكن أن أقوله؟”.

بولتون: تويتر حرر حسابي من سيطرة البيت الأبيض
  • قال مستشار الرئيس الأمريكي دونالد ترمب السابق للأمن القومي إن تويتر أعاد إليه السيطرة على حسابه الشخصي بعدما سيطر عليه البيت الأبيض، وذلك في أول تغريدات له منذ استقالته في سبتمبر/أيلول.
  • في وقت سابق صباح الجمعة، أعلن الدبلوماسي عودته على تويتر، في رسالة كتب فيها “سعيد بالعودة إلى تويتر بعد أكثر من شهرين.. شكرا لتويتر لالتزامه معاييره ولمنحي مجددا قدرة التحكّم بحسابي”.
  • قال بولتون لمتابعيه الذين يتجاوز عددهم 790 ألف متابع “حررنا حساب تويتر الآن، بعدما تم تقييده سابقا بشكل جائر عقب استقالتي كمستشار للأمن القومي”.
  • وأضاف” لم يُعد البيت الأبيض لي أبدا القدرة على الوصول إلى حسابي على تويتر.. شكرا لتويتر على تمسكه بمعاييره المجتمعية وإعادته إليَ السيطرة على حسابي”.
  • لم يوضح بولتون كيف منعه البيت الأبيض من الوصول إلى حسابه، لكنه سأل في تغريداته عما إذا كان ذلك قد تم “بدافع الخوف مما قد أقوله؟”.

 

البيت الأبيض: كبار السن ينسون كلمة المرور
  • لكنّ البيت الأبيض رفض هذه الاتهامات، وقالت المتحدثة باسمه ستيفاني غريشام مساء الجمعة “أحيانا، وسأجعل والدي مثالا على ذلك، لن يفهم شخص في عمر متقدم أن كل ما عليه فعله هو الاتصال على تويتر وإعادة ضبط كلمة المرور في حال تمّ نسيانها”.
  • وقال مسؤول كبير في الإدارة لرويترز إن البيت الأبيض لم يمنع بولتون من الوصول إلى حسابه الشخصي على تويتر “وليست لديه الوسائل التقنية التي تمكنه من ذلك” فيما لم يرد تويتر على طلب للتعليق.
دونالد ترمب ( يسار) جون بولتون( يمين) ومايك بومبيو
إقالة جون بولتون
  • كان الرئيس الأمريكي دونالد ترمب، أعلن في سبتمبر/أيلول الماضي إقالة مستشاره للأمن القومي جون بولتون الذي يعتبر من أبرز الصقور في إدارته وأكثرهم تشددا في التعاطي مع عدد من الملفات، من أبرزها الملف الإيراني.
  • وقال ترمب على تويتر “أبلغت جون بولتون الليلة الماضية أنه لم تعد ثمة حاجة لخدماته في البيت الأبيض. اختلفت بشدة مع الكثير من اقتراحاته مثل آخرين في الإدارة”.
  • وبادر بولتون للرد على الرئيس بالطريقة ذاتها التي أعلن بها ترمب خبر إقالته، حيث كتب تغريدة على تويتر قال فيها “عرضت تقديم استقالتي ليلة أمس والرئيس ترمب قال لي لنناقش المسألة غدا”.
  • ورغم ظهور خلافات على السطح بين الرجلين في الآونة الأخيرة، فقد بدت إقالة بولتون مفاجئة، لكثير من المراقبين.
المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة