الحوثيون يفرجون عن سفن لكوريا الجنوبية والسعودية

قالت وزارة الخارجية لكوريا الجنوبية، الأربعاء، إن جماعة الحوثي في اليمن، أفرجت عن ثلاث سفن و16 شخصًا، بينهم اثنين من مواطنيها، بعد احتجازهم في وقت سابق.

إفراج عن 3 سفن
  • الخارجية الكورية الجنوبية، قالت إنها أخطرت أسرتي المواطنين الكوريين الجنوبيين بالإفراج عنهما.
  • محمد البخيتي عضو المكتب السياسي للحوثيين: تم الإفراج عن ثلاث سفن بعد التأكد أنها كورية جنوبية وبعد أن اعتذرت سول عن دخولها إلى المياه الإقليمية اليمنية من دون قصد.
  • السفن الثلاث، التي أطلق سراحها، تشمل سفينتين من كوريا الجنوبية وأخرى ترفع علم السعودية.
  • كانت سول، قد أرسلت السفينة شيونغي، التي تنتشر في مهمة مكافحة القرصنة في سواحل عمان، إلى المياه القريبة من مكان الحادث.
  • حادث الأحد، وقع بعد نحو أسبوعين من بدء مهمة تحالف عسكري بحري بقيادة الولايات المتحدة لحماية الملاحة في منطقة الخليج والبحر الاحمر.
  • مسؤول لدى جماعة الحوثي قالت حينها إن طواقم السفينة تحظى بالرعاية الكاملة، ويتم التأكد من كونها تتبع لـ “دول العدوان (التحالف)” أم لكوريا الجنوبية.
  • المسؤول الحوثي أضاف: إذا كانت السفينة لدولة كوريا الجنوبية فسيتم الإفراج عنها بعد استكمال الإجراءات القانونية.
  • الحكومة اليمنية اتهمت الحوثيين باحتجاز السفن، كما أعربت السعودية عن استنكارها لما تعرضت له القاطرة البحرية “رابغ 3″، ووصفته بأنه سابقة إجرامية لأمن باب المندب.
  • وكان التحالف السعودي الإماراتي في اليمن قال إن قاطرة بحرية تعرضت لـ “عملية خطف وسطو مسلح”، أثناء قيامها بجر حفار كوري جنوبي من زورقين تابعين لمليشيا الحوثي مساء الأحد، في جنوب البحر الأحمر.

توتر سابق
  • يأتي الحادث الأخير في أعقاب تراجع ملحوظ في هجمات الحوثيين على السعودية، وإعلان الرياض فتحت قنوات اتصال مع الحوثيين.
  • كان التوتر بين الرياض وطهران، تصاعد منذ الهجوم على منشأتي نفط في السعودية يوم 14 سبتمبر/أيلول الماضي.
  • تسبب الهجوم، في وقف إنتاج 5.7 مليون برميل من النفط يوميًا، وهو ما يزيد عن 5% من إمدادات النفط العالمية.
  • أعلنت جماعة الحوثي اليمنية مسؤوليتها عن الهجمات، لكن مسؤولًا أمريكيًا قال إنها انطلقت من جنوب غرب إيران.
  • الرياض ألقت بالمسؤولية على طهران، غير أن إيران التي تدعم الحوثيين في حرب اليمن نفت أي دور لها في الهجمات.
  • واشنطن ودول غربية تتهم إيران، بالوقوف خلف هجمات سابقة، ضد ناقلات نفط وسفن في مياه الخليج، منذ مايو/أيار الماضي.
  • غير أن إيران تنفي هذه الاتهامات التي دفعت بالمنطقة، إلى حافة مواجهة عسكرية كبرى.
المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات