ياسر رزق: القوات المسلحة الوحيدة القادرة على إنتاج رؤساء لمصر [فيديو]

لقطة من لقاء ياسر رزق مع أحمد موسى على فضائية صدى البلد المصرية
لقطة من لقاء ياسر رزق مع أحمد موسى على فضائية صدى البلد المصرية

قال الكاتب الصحفي المصري المقرب من السلطة، ياسر رزق، إن القوات المسلحة هي المؤسسة الوحيدة في مصر القادرة على إنتاج كوادر إدارية مؤهلة لتولي منصب رئيس الجمهورية.

جاءت تصريحات رزق الذي يشغل منصب رئيس مجلس إدارة صحيفة (أخبار اليوم) الحكومية، خلال لقاء تلفزيوني، مساء أمس الأحد، مع الإعلامي أحمد موسى المقرب من النظام أيضا.

أبرز ما قاله ياسر رزق:

لا بديل للسيسي
  • إقناع الرئيس السيسي بالاستمرار في الحكم عملية شاقة.
  • لا يوجد بجانب الرئيس السيسي طبقة إعلامية أو سياسية على النحو المرجو.
  • مصر تمتلك نظام حكم قويا برئاسة السيسي يستمد قوته من صندوق الانتخاب، والرئيس يدافع منفردًا عن كل ما يواجه البلاد من حرب نفسية.
  • الإنجاز الشخصي للرئيس تحقق يوم 30 يونيو/حزيران، والسيسي هو الأنسب والأصلح في ذلك التوقيت، لكي نستطيع بناء الدول الحديثة الثالثة.
  • الشعب المصري هو الذي استدعى الرئيس السيسي لتولي إدارة شئون البلاد، والرئيس له رصيد كبير من الشعبية يجب الحفاظ عليها ولا يستنفد من أخطاء الغير.

الرئيس والمؤسسة العسكرية
  • إذا لم يترشح السيسي في الانتخابات المقبلة فسنجد أنفسنا في مأزق، وسنضطر للجوء إلى القوات المسلحة مرة أخرى.
  • القوات المسلحة فقط هي الوحيدة القادرة على إنتاج كوادر إدارية مؤهلة لتولي منصب رئيس الجمهورية، والبيروقراطية المصرية قادرة على إنتاج شخصيات تناسب منصب رئيس الحكومة.
  • الشخصية ابنة القوات المسلحة هي القادرة على حيازة احترام المؤسسات العسكرية والأمنية والمعلوماتية والدبلوماسية والقضائية والإعلامية، وهذه المؤسسات هي التي فقد محمد مرسي احترامها وسقط رغم وقوف تنظيم سياسي قوي خلفه.
  • لا بديل عن المؤسسة العسكرية، فالشخصيات الموجودة حاليًا إما أن تخطاها الزمن، وإما تحت الإعداد ولم تظهر بعد، ولا توجد شخصية من المجتمع المدني أو الحزبي ولا حتى البيروقراطية المصرية، مؤهلة لهذا المنصب.

تغيير وزاري مرتقب
  • هناك ملاحظات على مستوى المحافظين، وعدد كبير من الوزراء، وهناك تعديل مرتقب يطيح بـ 10 وزراء من الحكومة، ورئيس الجمهورية هو من سيحدد موعد هذا التغيير.
  • مصر بحاجة إلى وزراء سياسيين لديهم خبرة اجتماعية أمنية، حرصًا على حق المواطن في حياة آمنة.

السيسي والإعلام 
  • الرئيس السيسي على علم بشريحة كبيرة من الإعلاميين بحكم موقعه كرئيس للمخابرات الحربية، وكان يجلس مع الإعلاميين خلال فترة توليه وزارة الدفاع.
  • لابد من ضخ دماء جديدة في الإعلام مع الاحتفاظ بأصحاب الخبرة، ولابد من عودة منصب وزير الإعلام لوضع استراتيجية إعلامية للدولة.
  • الرئيس السيسي طلب رفع سقف الحريات للإعلاميين ومناخًا أوسع لحرية الرأي والتعبير، ولم يطلب أبدًا تكبيل الإعلام، ولكنه طلب أن يتحدث أصحاب المعلومة الدقيقة دون الاعتماد على الشائعات.
المصدر : الجزيرة مباشر + مواقع التواصل + مواقع وصحف مصرية

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة