دعوة إلى مظاهرات حاشدة بعد تأجيل جلسة البرلمان اللبناني “لدواع أمنية”

رئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري

قال نبيه بري رئيس مجلس النواب اللبناني إنه تقرر تأجيل جلسة البرلمان التي كانت مقررة الثلاثاء لمدة أسبوع وذلك لدواع أمنية.

التفاصيل
  • بري قال في بيان بعد اجتماع لكتلة التنمية والتحرير النيابية التي يرأسها إنه “نظرا للوضع الأمني المضطرب، قررت إرجاء جلسة الغد الى يوم الثلاثاء الموافق 19 من الشهر الحالي بجدول الأعمال نفسه”.
  • بري: الوقوف ضد الجلسة التشريعية والضجة المفتعلة ليس بسبب اقتراح قانون العفو أو أي قانون آخر كما يزعمون. هدفها إبقاء الفراغ السياسي.
  • بري: الكتلة قررت الطلب من جميع أعضائها رئيساً ووزراء سابقين وحاليين ونواباً رفع السرية المصرفية عن حساباتهم، أو لطلب من وزراء الكتلة السابقين والحاليين رفع الحصانة لمعالجة ما يتعلق بالمال العام واستعجال تشكيل حكومة جامعة لا تستثني الحراك.

التفاف
  • لم يتم الإعلان عن جدول أعمال الجلسة، لكن النائب ياسين جابر، عضو كتلة التنمية والتحرير التي يرأسها بري، تقدم باقتراح قانون عاجل يتعلّق بمنح العفو العام عن عدد من الجرائم.
  • المتظاهرون طالبوا بأن تكون الجلسة علنية ومنقولة على الهواء.
  • مشروع القانون أثار انتقادات من ناشطين ومجموعات حقوقية، الذي رأوا فيه التفافا على مطالب المتظاهرين بالإصلاح، ومحاولة لتحقيق مكاسب سياسية واستمالة فئات معينة تستفيد منه.
  • الناشطون قالوا إن الهدف من القانون يستهدف الموقوفين على خلفية سياسية، وكذلك المطلوبين بتهم زراعة الحشيش وترويج المخدرات وتعاطيها.
  • بحسب المحامي نزار صاغية، المدير التنفيذي للمفكرة القانونية، يشمل العفو “جرائم استغلال النفوذ والوظيفة والإهمال وتبديد الأموال العامة والجرائم البيئية”.
  • متظاهرون قالوا إنهم يؤيدون “العفو عن الأبرياء المظلومين (..) ولكن ضد العفو العام عمن يحمي الفساد ويلتف على مصالح الشعب”.
  • متظاهرون في مدينة طرابلس، شمال البلاد، رأوا في قرار بري بتأجيل الجلسة “انتصارا للثورة والناس على الأرض لأنها منعت رئيس البرلمان والسلطة السياسية من إقرار قانون يرفضه الناس”.
  • المتظاهرون قال إن “هذا أول اعتراف من رئيس البرلمان بأن ما بعد 17 من أكتوبر/ تشرين الأول ليس كما قبله”، مؤكدين أن المطلوب “تحديد موعد للاستشارات النيابية” لتشكيل حكومة جديدة.
تشكيل الحكومة
  • قرار بري يأتي فيما تواصلت الاحتجاجات والمسيرات في مناطق عدة في لبنان لليوم 26 على التوالي للمطالبة باستعادة الأموال المنهوبة ومحاسبة الفاسدين وتشكيل حكومة إنقاذ تلبي طموحات الشعب.
  • الأمين العام لحزب الله حسن نصر الله قال إنه المحادثات السياسية مستمرة من أجل تشكيل حكومة جديدة وإنه لن يبحث الأمر علنا لأنه يريد “ترك الباب مفتوحا”.
  • نصر الله أشار إلى أن “كل الأبواب مفتوحة من أجل الوصول لأفضل نتيجة في البلد”.
  • نصر الله دعا “القضاء اللبناني لتحمل كامل المسؤولية في مكافحة الفساد واستعادة الأموال المنهوبة والبدء بحزب الله”.
  • نصر الله: لدينا خيارات وآفاق عديدة بما يتعلق بالوضع المالي، والعقوبات الأمريكية تعمل على تعميق هذا المأزق.
  • نصر الله: الولايات المتحدة لن تدع الشركات الصينية أن تعمل في لبنان.
  • نصر الله: الشركات الصينية يمكنها التزام مشاريع جديدة في لبنان وتحريك الاقتصاد وتأمين فرص عمل.
  • نصر الله: الشركات الإيرانية الرسمية والخاصة قادرة أن تستثمر في لبنان وتؤمن فرص عمل لكن أمريكا تمنع ذلك.
  • نصر الله: على الحكومة اللبنانية التفاهم مع الحكومة السورية لتصريف الإنتاج اللبناني برا إلى العراق.
  • رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع استنكر تأخر رئيس الجمهورية ميشال عون في إطلاق مشاورات نيابية لتكليف شخصية بتشكيل حكومة جديدة.
  • جعجع قال بعد اجتماع لتكتل “لبنان القوي” إنه “من غير المقبول عدم تعيين موعد للاستشارات النيابية لتكليف رئيس حكومة جديد”.
  • جعجع رأى أن “الحكومة يجب أن تكون مكونة من أخصائيين مستقلين عن القوى السياسية الموجودة في السلطة”.
مصرف لبنان
  • حاكم مصرف لبنان رياض سلامة أكد أن الودائع المصرفية مؤمَّنة، وأن لدى البنك المركزي القدرة على حفظ استقرار الليرة اللبنانية المربوطة بالدولار.
  • سلامة ذكر أن فرض قيود على حركة رؤوس الأموال غير وارد لأن لبنان يعتمد على النقل الحر للأموال، مضيفا أن البنك اتخذ إجراءات لحماية الودائع ولن يكون هناك خفض للقيمة.
  • سلامة قال إن البنك المركزي طالب البنوك بإعادة النظر فيما وصفها بأنها خطوات متحفظة بعض الشيء اتخذت بسبب حالة عدم الاستقرار التي سادت في الوقت الذي استأنفت فيه البنوك عملها.
  • حاكم مصرف لبنان أوضح أن البنك يسمح للبنوك بالاقتراض الدولارات دون حدود وبفائدة 20 في المئة لتدبير حاجات المودعين بشرط عدم تحويل تلك الأموال إلى الخارج، قائلا إن “الآلية التي وضعت هي آلية لتحمي المودع”.
  • سلامة أشار إلى أن مصرف لبنان لديه احتياطيات نقدية أجنبية يمكن التصرف فيها قدرها 30 مليار دولار وأصول إجمالية بقيمة 38 مليار دولار.
حاكم مصرف لبنان رياض سلامة
إضراب
  • في تعطيل جديد محتمل لعمليات البنوك، دعا اتحاد نقابات موظفي المصارف في لبنان موظفي القطاع إلى إضراب اعتبارا من الثلاثاء لدواع أمنية وسط الاحتجاجات وغضب المودعين الذين يطالبون بسحب أموالهم.
  • جمعية مصارف لبنان قالت في بيان إنها ستعمل على حماية الموظفين وستجري محادثات مع اتحاد نقابات موظفي المصارف في لبنان، الذي دعا إلى الإضراب بسبب دواع أمنية.
  • لم يذكر البيان ما إذا كانت البنوك ستغلق أبوابها الثلاثاء، بعدما قالت محطتي تلفزيون (إل.بي.سي) و(إن.بي.إن) إن البنوك ستغلق أبوابها بسبب الإضراب المزمع.
  • منذ إعادة فتح أبوابها في أول نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري، بعد إغلاق استمر أسبوعين، تسعى البنوك للحيلولة دون نزوح رؤوس الأموال عن طريق منع أغلب التحويلات للخارج وفرض قيود على عمليات سحب العملة الصعبة.
  • وزير التعليم في حكومة تصريف الأعمال قال إن المدارس والجامعات ستغلق أبوابها الثلاثاء حرصا على سلامة الطلاب في ظل الاحتجاجات المستمرة واحتراما لحقهم في التظاهر. وأغلقت المدارس في لبنان أبوابها معظم الوقت منذ بدء الاحتجاجات.
  • رئيس الاتحاد العام لنقابات عمال لبنان مارون الخولي أعلن إلغاء الإضراب العام، الذي كان الاتحاد قد دعا إلى تنفيذه الثلاثاء.
  • الخولي دعا أعضاء الاتحاد إلى التظاهر أمام مجلس النواب “بعد أن أجل رئيس المجلس النيابي نبيه بري جلسة الغد”.
المصدر : وكالات