للعام الثاني.. رفض واسع لحضور “دافوس الصحراء” بسبب خاشقجي

ولي العهد السعودي أثناء مؤتمر صحفي بالرياض لمبادرات مستقبل الاستثمار
ولي العهد السعودي أثناء مؤتمر صحفي بالرياض لمبادرات مستقبل الاستثمار

“لا تهتم بقتل جمال خاشقجي فهناك أموال يجب كسبها” هذه هي الرسالة الواضحة التي بعثت بها قائمة الشخصيات المقررحضورها مبادرة الاستثمار في المستقبل بالسعودية في وقت لاحق من هذا الشهر.

وحصلت أكسيوس على “مسودة برنامج” المؤتمر، تحمل علامة أنها قائمة “ليست نهائية وقابلة للتغيير”.

ويهدف المؤتمر، الذي يبدأ الأسبوع المقبل، إلى جذب المستثمرين الأجانب لمساعدة الرياض على تنويع اقتصادها الذي يعتمد على النفط. تسع جلسات من المؤتمر سيديرها صحفيون من وكالة بلومبيرغ، بالإضافة إلى مذيعين من قناة العربية وسكاي نيوز عربية.

قائمة المشاركين
  • لا يزال هناك إمكانية انسحاب بعض الأسماء الموجودة في البرنامج.
  • تشمل هذه الأسماء قادة بعض الدول، بمن فيهم رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي، والرئيس البرازيلي جايير بولسونارو.
  • يمثل إدارة ترمب وزير الخزانة الأمريكي ستيفن منوتشين، ووزير الطاقة ريك بيري، وكبير مستشاري البيت الأبيض جاريد كوشنر.
  • سيشارك أيضًا وكيل وزارة الخزانة السابق ديفيد مالباس، الذي يشغل الآن منصب رئيس البنك الدولي. مدرج في القائمة كذلك رئيس التواصل السابق بالبيت الأبيض أنتوني سكاراموتشي.
  • من بين كبار رجال المال والأعمال المقرر حضورهم، الرئيس التنفيذي لسيتي غروب (Citigroup)  مايكل كوربات، والرئيس التنفيذي لبنك كريدت سويس (Credit Suisse ) تيدجان ثيام، والرئيس التنفيذي لبنك HSBC نويل كوين.
  • من بين مديري الصناديق المالية، يحضر راي داليو من بريدج ووتر (Bridgewater)، وروبرت سميث من فيستا (Vista)، وستيفن شوارزمان من بلاكستون (Blackstone)، ولاري فينك من بلاك روك (BlackRock)، ودانييل لوب من ثيرد بوينت (Third Point)، وباري ستيرنخت من ستاروود (Starwood).
  • أيضًا سيشارك الرئيس النيجيري محمد بخاري، وتم وضع الرئيس المالي إبراهيم بوبكر كيتا ورئيس الكونغو برازافيل دينيس ساسو – نغويسو في وضع (قيد الانتظار).
اغتيال خاشقجي ودافوس الصحراء
  • قاطع العشرات من كبار المسؤولين العالميين وقادة الأعمال “مبادرة الاستثمار في المستقبل” العام الماضي بسبب الغضب الدولي بشأن مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي.
  • العديد من الأسماء الكبيرة في سيليكون فالي (Silicon Valley) قررت مرة أخرى عدم المشاركة في مبادرة الاستثمار في المستقبل بالسعودية بسبب قضية قتل خاشقجي.
  • منظمة “هيومن رايتس ووتش” الحقوقية الدولية، قالت في بيان صدر مؤخرًا إن السعوديين لم يحققوا بجدية في الجريمة، بل “عرقلوا المساءلة الحقيقية عن مقتل خاشقجي”.
  • خاشقجي، الكاتب في الواشنطن بوست، تم خنقه وتقطيعه في القنصلية السعودية في مدينة إسطنبول التركية في الثاني من أكتوبر/ تشرين الأول 2018.
  • رفضت السلطات السعودية التعاون مع التحقيق الذي قادته المقررة الخاصة للأمم المتحدة المعنية بعمليات القتل خارج نطاق القانون.
  • تواصل السلطات السعودية “حملتها الشاملة للقمع ضد المعارضين والناشطين” وفقًا لمنظمات حقوقية.
ولي العهد ومقتل خاشقجي
  • ولي العهد محمد بن سلمان، الحاكم الفعلي للسعودية، كان محبوبًا من قبل العديد من قادة العالم ورجال الأعمال قبل مقتل خاشقجي الشنيع.
  • التداعيات العالمية لعملية قتل خاشقجي، جعلت من ولي العهد شخصًا منبوذًا، ما ألقى بظلاله على إصلاحاته، ووضع سجل حقوق الإنسان في السعودية تحت المجهر.
  • بحسب وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية فإن محمد بن سلمان، الذي يسيطر على جميع أدوات السلطة الرئيسية في السعودية، أمر على الأرجح بالقتل.
  • قال تقرير للمقررة الخاصة للأمم المتحدة أنييس كالامارد إن هناك “أدلة موثوقة” تربط ولي العهد السعودي، بالقتل ومحاولة التستر.
  • حوكم أحد عشر مشتبهًا به في الرياض بتهمة قتل خاشقجي، حيث يواجه خمسة منهم عقوبة الإعدام. لكن جلسات الاستماع تُعقد خلف أبواب مغلقة، ولم يتم الإفراج عن أسماء المتهمين.
المصدر : أكسيوس + الجزيرة

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة