الشرطة البريطانية تكشف تفاصيل جديدة عن ضحايا الشاحنة الـ39

أفراد من الشرطة في موقع العثور على 39 جثة داخل شاحنة في بريطانيا يوم الأربعاء
أفراد من الشرطة في موقع العثور على 39 جثة داخل شاحنة في بريطانيا يوم الأربعاء

قالت الشرطة البريطانية، الخميس، إن 39 قتيلا عثر عليهم داخل شاحنة قرب لندن، هم مواطنون صينيون على الأرجح، في حين استجوبت سائق الشاحنة المحتجز للاشتباه بالقتل.

وعثرت الشرطة على جثث 31 رجلا وثماني نساء أمس الأربعاء في حاوية شاحنة بمنطقة صناعية في جرايز على بعد نحو 32 كيلومترا إلى الشرق من لندن.

التفاصيل
  • السفارة الصينية في لندن قالت في بيان “بقلوب مكلومة، نتابع تقارير وفاة 39 شخصا في إسيكس بإنجلترا” مضيفة أنها تسعى لمزيد من التوضيح من الشرطة.
  • شرطة إسيكس قالت في بيان “كل جثة من التسع والثلاثين ستخضع لعملية تشريحية كاملة للوقوف على سبب الوفاة قبل أن نتحرك لتحديد هوية كل فرد داخل الشاحنة”، مشيرة إلى أن العملية ستستغرق وقتا.
  • الشرطة ألقت القبض على سائق الشاحنة وهو من أيرلندا الشمالية ويبلغ من العمر 25 عاما ومحتجز حاليا. وقالت هيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) إن الشرطة داهمت منزلين في أيرلندا الشمالية في إطار التحقيق.
  • الشرطة ذكرت أن الشاحنة وصلت إلى مرفأ في إسيكس بجنوب إنجلترا بعد أن سافرت من زيبروغ في بلجيكا وعُثر على الجثث بعد منتصف الليل.
  • النيابة البلجيكية فتحت أيضا تحقيقا للكشف عن الجهات المنخرطة في تحركات الشاحنة في الأراضي الأوربية، بالتنسيق مع الجانب البريطاني.
  • محققون بلجيكيون قالوا إنه “لم يتضح بعد تاريخ ركوب الضحايا الحاوية وما إذا كان ذلك قد حدث في بلجيكا”.
  • رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون قال إن نبأ العثور على الجثث أصابه بالفزع وإنه يتلقى معلومات بانتظام عن مسار التحقيق الذي يركز على تهريب البشر.

خلفيات
  • تقارير إعلامية أرجعت أن سبب وفاة الضحايا، يعود إلى تفعيل نظام التبريد داخل الحاوية المخصصة لنقل المواد الغذائية، ما أسفر عن انخفاض درجات الحرارة حتى 25 درجة مئوية تحت الصفر.
  • على مدى سنوات يحاول مهاجرون غير نظاميين الوصول إلى بريطانيا مكدسين في شاحنات كثيرا ما تسافر عبر البر الرئيسي الأوربي. وفي أكبر مأساة من نوعها، عثر على جثث 58 صينيا في شاحنة للطماطم في عام 2000 بميناء دوفر.
المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة