الحوثيون يعلنون مقتل وإصابة 200 من قوات التحالف في نجران

الحوثيون يكشفون عن مكاسبهم بنجران

أعلنت جماعة “الحوثي” اليمنية، الثلاثاء، مقتل وإصابة ما لا يقل عن 200 من قوات التحالف العربي.

وذلك خلال المرحلة الثانية من العملية العسكرية الأخيرة التي انطلقت 3 سبتمبر/ أيلول الماضي، في محور نجران (جنوبي السعودية).

جاء ذلك في مؤتمر صحفي للمتحدث باسم قوات الحوثي يحيى سريع، بحسب ما نقلته فضائية المسيرة (التابعة الجماعة) على تويتر.

التفاصيل
  • لم يصدر تعليق فوري من التحالف الذي تقوده السعودية بشأن مزاعم الحوثيين، غير أنه اعتبر في وقت سابق، أمس الإثنين، الأحاديث عن عملية عسكرية داخل السعودية “مسرحية”.
  • قال سريع إن القوة الصاروخية نفذت 6 مهام في المرحلة الثانية من العملية العسكرية (لم يحدد موعد نهايتها) أبرزها عملية دك مطار نجران.
  • أضاف أن سلاح الجو المسير نفذ أيضا 16 طلعة والدفاع الجوي نفذ 40 عملية تصدت لمروحيات الأباتشي بمختلف أنواعها في إطار المرحلة الثانية أيضا، لافتاً إلى إن التحالف شن أكثر من 600 غارة خلال المرحلة الثانية..
  • أوضح أن المرحلة الثانية أسفرت كذلك عن تدمير أكثر من 120 مدرعة وآلية وقتل وإصابة ما لا يقل عن 200 من قوات التحالف العربي.
  • توعد سريع بتنفيذ مختلف المراحل من العملية العسكرية، وقال إن “عملياتنا العسكرية لن تتوقف إلا بتوقف العدوان”، دون تفاصيل عن عدد تلك المراحل وتوقيتاتها.

يشار إلى أن سريع زعم، السبت الماضي، أن الجماعة “حررت 350 كيلو مترا مربعا في المرحلة الأولى (لم يحدد موعد بدايتها ونهايتها) من عملية عسكرية داخل الأراضي السعودية أسماها “نصر من الله”، بما فيها مواقع ومعسكرات، فضلا عن سقوط 3 ألوية في محور نجران بالسعودية وأسر آلاف الجنود بينهم سعوديون”>

والإثنين، اعتبر التحالف العربي على لسان المتحدث باسمه تركي المالكي، حديث الحوثيين عن العملية، بأنه “مسرحية مزعومة من إعلام مضلل، وادعاءات”.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات