استقالة مفاجئة لرئيس الأخبار بشبكة “سي.بي.إس” الأمريكية

رئيس قسم الأخبار بشبكة "سي.بي.إس" الأمريكية ديفيد رودس أعلن أنه سيترك منصبه

أعلن رئيس الأخبار بشبكة “سي.بي.إس” الأميركية ديفد رودس أنه سيترك منصبه، ورغم أن استقالته جاءت بعد يوم من بث مقابلة عبد الفتاح السيسي المثيرة للجدل إلا أنه نفى أي علاقة بينهما.

التفاصيل:
  • صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية قالت إنه بالرغم من أن عقد رودس كان سينتهي خلال مدة قصيرة، إلا أن العاملين في القسم لم يكونوا يتوقعون رحيله.
  • رودس كتب في رسالة إلى موظفي القسم “العام الجديد هو وقت التجديد، والبحث عن أهداف جديدة”.
  • رودس أضاف “العالم الذي نغطي أخباره يتغير، والطريقة التي نغطي بها الأخبار تتغير، وهذا هو الوقت المناسب لي لإجراء تغيير أيضا”.
  • الاستقالة تمثل أحدث تغيير كبير في مسؤولي الشبكة، التي أقالت في سبتمبر/ أيلول الماضي رئيسها التنفيذي ليزلي مونفيس بعد اتهامات متعددة بسوء السلوك الجنسي.
  • قسم الأخبار بالشبكة شهد اضطرابات قوية العام الماضي بعد إقالة شارلي روز، الذي كان يقدم برنامج “60 دقيقة” بالإضافة إلى البرنامج الصباحي في نوفمبر/ تشرين الثاني من عام 2017، بعد أن وجهت عدة سيدات اتهامات ضده بسوء السلوك الجنسي.
  • رودس أقال في سبتمبر/ أيلول المنتج المنفذ لبرنامج “60 دقيقة” جيف فاجر بعدما هدد صحفيا وزميلا كانا يحققان في اتهامات جنسية بحقه.
  • ريان كادرو المنتج المنفذ لبرنامج “سي.بي.إس هذا الصباح” أعلن الرحيل الشهر الماضي.
  • شبكة “سي.بي.إس” أعلنت أن سوزان زيرينسكي، منتجة برنامج “48 ساعة” ستخلف رودس في رئاسة قسم الأخبار.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات