تليغراف: تيريزا ماي سمحت لأقارب “ديكتاتور سوريا” بالبقاء ببريطانيا

رئيسة وزراء بريطانيا تيريزا ماي
رئيسة وزراء بريطانيا تيريزا ماي

حصلت زوجة عم الرئيس السوري بشار الأسد و3 من أبناء عمومته سرا على حق الإقامة ببريطانيا منذ عام 2012 حينما كانت رئيسة الوزراء تيريزا ماي تشغل منصب وزير الداخلية بحكومة ديفيد كاميرون

وكشفت صحيفة ديلي تليغراف البريطانية (الأربعاء) النقاب عن هوية السيدة الثرية، وأفادت بأنها زوجة رفعت الأسد الأخ الشقيق للرئيس السوري السابق حافظ الأسد، وعم الرئيس الحالي بشار ا لأسد الذي وصفته بالدكتاتور الوحشي، مؤكدة أن رفعت الأسد يوصف بأنه (جزار حماة) بعد أن أصدر أوامره في العام 1982 بقتل 40 ألفا من سكان المدينة السورية.

أبرز ما ورد في تقرير التليغراف البريطانية:
  •  رفعت الأسد، الذي يبلغ 80 عاما، يمتلك مئات العقارات في فرنسا وإسبانيا وبريطانيا، من بينها منزل في العاصمة البريطانية تقدر قيمته السوقية بنحو 10 ملايين جنيه إسترليني، كما تمت مصادرة الكثير من ممتلكاته حتى الآن. ووفقا لتقارير حديثة، يواجه رفعت الأسد اتهامات بالفساد في فرنسا.
  • قرار منح الزوجة الرابعة لرفعت الأسد والتي تبلغ من العمر 63 عاما، حق الإقامة الدائمة في بريطانيا اتخذ عام 2012 أثناء الحرب الأهلية السورية، وعندما كانت تيريزا ماي، رئيسة الوزراء البريطانية الحالية، تشغل منصب وزيرة الداخلية.
رفعت الأسد عم الرئيس السوري حافظ الأسد- صورة أرشيفية ( غيتي )
  • ابنا رفعت الأسد من زوجته الرابعة التي حصلت علي حق الإقامة في بريطانيا منذ 2012، وتبلغ أعمارهما حاليا 22 و37 عاما، منحا حق الإقامة الدائمة في بريطانيا في الوقت ذاته تقريبا. كما حصل ابن آخر لرفعت الأسد من أم أخرى على الإقامة الدائمة في بريطانيا عام 2014.
  • رفعت الأسد ما زال متزوجا من زوجاته الأربع، ويعيش في المنفى في الخارج بعد خلاف مع شقيقه حافظ الأسد بعد محاولة انقلاب فاشلة ضده في الثمانينيات.
  • نظرا لاعتبارات قانونية في بريطانيا، لم يتم الكشف عن اسم الزوجة التي أشير إليها بالحروف الأولى من اسمها وهي (لام وألف) وكذلك الأبناء الثلاثة لرفعت الأسد.
  • وفقا لما علمته صحيفة تليغراف البريطانية فإن الزوجة سُمح لها بدخول بريطانيا عام 2006 بوصفها مستثمر بعد أن قالت لوزارة الداخلية إنها ستستثمر في السندات والعقارات وغيرها.
  • وتقول الصحيفة إن عددا من أقارب بشار الأسد وزوجته أسماء الأسد يقيمون في بريطانيا، ومن بينهم والد أسماء الأسد، وهو طبيب قلب اسمه فواز الأخرس.
خلفية:
  • الثورة السورية (وفق المعارضة)، أو الأزمة السورية (وفق الحكومة السورية)؛ هي صراع مسلح متعدد الجوانب ومستمر في البلاد منذ سنة 2011 بين حكومة حزب البعث بقيادة الرئيس السوري بشار الأسد وحلفائه ومختلف القوى الداخلية والإقليمية والدولية المعارضة للحكومة السورية.
  • نشأت الاضطرابات في سوريا، وهي جزء من موجة أوسع نطاقًا من احتجاجات الربيع العربي 2011، من الاستياء من حكومة الأسد وتصاعدت إلى نزاع مسلح بعد أن قمعتها السلطات السورية بعنف شديد نجح في تأجيج الاحتجاجات الداعية إلى إبعاد الأسد وإسقاطه.
  • تخوض الحرب عده فصائل: الحكومة السورية وحلفاؤها، روسيا والصين وإيران وحزب الله من جهة، في مواجهة تحالف فضفاض للجماعات المسلحة السورية (بما في ذلك الجيش السوري الحر)، وقوات سوريا الديمقراطية التي تضم أغلبية كردية، وجماعات سلفية جهادية (بما فيها جبهة النصرة) وتنظيم الدولة،  مع تورط عدد من البلدان في المنطقة وخارجها إما في شكل مشاركة مباشرة، أو عبر تقديم الدعم إلى فصيل مسلح واحد أو آخر.
المصدر : الجزيرة مباشر + صحيفة التليغراف

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة