ترمب يسعى لتسوية بشأن بناء جدار المكسيك لإنهاء الإغلاق

رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي (يسار) مع الرئيس الأمريكي دونالد ترمب
رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي (يسار) مع الرئيس الأمريكي دونالد ترمب

دعا الرئيس الأمريكي دونالد ترمب الحزب الديمقراطي إلى التوصل إلى تسوية بشأن بناء الجدار على الحدود المكسيكية وإنهاء الإغلاق الحكومي.

ماذا قال ترمب؟
  • الرئيس الجمهوري اعتمد، أمس الثلاثاء، نبرة اتسمت بالمصالحة في محاولة منه لجلب أخصامه الديموقراطيين إلى طاولة الحوار بعدما أطلق تصريحات حادّة ضدّهم في الأيام الأخيرة.
  • ترمب خاطب في “تغريدة” له على موقع “تويتر” رئيسة مجلس النواب الجديد ذي الغالبية الديمقراطية نانسي بيلوسي داعياً إياها للتوصل إلى اتفاق.
  • ترمب أشار إلى أن أمن الحدود والجدار والإغلاق ليس ما تريد نانسي بيلوسي أن تبدأ به فترة رئاستها لمجلس النواب. دعونا نعقد صفقة.

وغدا الخميس، ستتولى بيلوسي رئاسة مجلس النواب بعد فوز الديمقراطيين بالأكثرية في انتخابات نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي.

والكونغرس حالياً في عطلة، وسيعاود أعماله الخميس، بينما بقي ترمب في البيت الأبيض خلال احتفالات العام الجديد وألغى عطلته السنوية في منتجع الغولف الذي يملكه في فلوريدا وسط الخلاف القائم.

التفاصيل:
  • ترمب دعا، الثلاثاء، زعماء الكونغرس الديموقراطيين والجمهوريين إلى اجتماع في البيت الأبيض، الأربعاء، للتشاور بخصوص بناء الجدار مع المكسيك. وللبحث في سبل إنهاء الإغلاق الجزئي للحكومة الذي يشل منذ 10 أيام، ربع الإدارات الفدرالية. لكن لم يتّضح في الحال من سيحضر هذا الاجتماع وما إذا كان الزعماء الديموقراطيون سيلبون الدعوة.
مهاجر من أمريكا الوسطى يقفز من فوق السياج الحدودي بين الولايات المتحدة والمكسيك (غيتي)
  • من المقرر أن يباشر مجلس النواب المنتخب عمله، الخميس، على أن تتصدر الميزانية المؤقتة للحكومة الفيدرالية وفك الإغلاق الحكومي قائمة أولوياته.
  • الاتحاد الأمريكي للموظفين الحكوميين رفع دعوى قضائية على الحكومة الأمريكية بسبب الإغلاق الحكومي احتجاجاً على العمل دون راتب.
  • شبكة “أي بي سي” الأمريكية قالت إن عدد الموظفين الحكوميين المتضررين يقدّر بـ 400 ألف موظف، يعمل معظمهم في وزارة الأمن الداخلي وإدارة العدل.
  • الشبكة نقلت عن الاتحاد الأمريكي لموظفي الحكومة أن واشنطن تنتهك قانون معايير العمل العادلة من خلال إجبار الموظفين على العمل دون أجر، خاصة موظفي السلامة العامة مثل عمال أمن الطيران وموظفي دوريات الحدود وموظفي إدارات الهجرة.
  • الأكثرية الديموقراطية في مجلس النواب الجديد كانت أعلنت، الثلاثاء، أنها تعتزم إنهاء الإغلاق الجزئي من خلال التصويت على مشروع قانون موازنة فور التئام المجلس الجديد الخميس.
  • مصير مشروع القانون يبدو غير واضح، إذ إن النص لا يتطرق إلى تمويل الجدار الذي يريد ترمب تشييده على الحدود بين بلاده والمكسيك لوقف الهجرة غير الشرعية.
خلفية:
  • ردّاً على رفض الديمقراطيين تمويل بناء الجدار مع المكسيك، يرفض ترمب التوقيع على أي مشروع موازنة لا يلحظ تمويل بناء الجدار.
  • نجم عن الخلاف بين الطرفين إغلاق ربع إدارات الحكومة الفدرالية أثناء عطلة عيدي الميلاد ورأس السنة، وهو أمر سيستمر إلى حين التوصل إلى اتفاق.
  • يقترح الديمقراطيون تمرير الميزانيات الإدارية غير المثيرة للجدل حتى 30 سبتمبر/ أيلول المقبل، والاكتفاء بتمويل ميزانية وزارة الأمن الداخلي التي تشرف على أمن الحدود حتى الثامن من فبراير/ شباط.
  • بعد تمريره من قبل مجلس النواب ورفعه إلى مجلس الشيوخ، سيحتاج مشروع القانون إلى توقيع ترمب لكي يصبح سارياً.
  • في حال رفض الرئيس التوقيع على المشروع وأصر على مسألة تمويل الجدار، فسيسمح ذلك للديمقراطيين بتحميله مسؤولية إغلاق الحكومة.
المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة