هيدجز: أقدمت على الانتحار خلال اعتقال بسجون الإمارات

ماثيو هيدجز الباحث البريطاني المعتقل سابقا في الإمارات
ماثيو هيدجز الباحث البريطاني المعتقل سابقا في الإمارات

قال ماثيو هيدجز الباحث البريطاني المعتقل سابقا في الإمارات إنه حاول الانتحار خلال فترة اعتقاله في الإمارات جراء التعذيب والضغط النفسي الذي تعرض له.

وأضاف هيدجز خلال مقابلة مع قناة الجزيرة أنه يعاني من أمراض نفسية جراء فترة اعتقاله في الإمارات التي امتدت لست أشهر دون ذنب منه أو جريمة.

أبرز تصريحات هيدجز
  • أطروحتي للدكتوراه تبحث استراتيجيات الإمارات لتحقيق الأمن القومي وما طرأ عليه بعد الثورات العربية ومدى تغير تمركز السلطة بين القبائل وتغيير ولاءاتها بشكل خاص في إمارة أبو ظبي.
  • بحثي تناول تغلغل الدولة البوليسية في الإمارات وتدخلها في دول الجوار.
  • اخترت الإمارات مجالات لبحثي لأني عشت فيها سنوات عديدة.
  • أمضيت نحو 20 عاما في الإمارات مع أسرتي ولم أغادرها إلى قبل ثلاث سنوات فقط.
  • عملت في جهات حكومية متعددة بالإمارات لفترة طويلة من السنوات.
  • كنت شاهدا على التغيرات التي شهدتها الإمارات.
  • تعاملت في بحثي مع بيانات تنشرها حكومة الإماراتي نفسها وهي معلومات معلومة للكافة.
  • عملت خلال إقامتي في الإمارات عن كثب مع القوات المسلحة الإماراتية
  • قدمت استشارات لدولة الإمارات بعد سفري منها ولمدة 3 سنوات.
  • شاركت في صياغة استراتيجية الأمن القومي للإمارات لصالح مركز أبحاث إماراتي رفعها بدوره للأمن العام في البلاد.
  • طلب مني خلال فترة إعدادي للبحث حذف مشاركات جميع الإماراتيين المشاركين في البحث وانصعت للأمر.
  • أبقيت في بحثي المقابلات التي أجريتها مع مقيمين غربيين يعملون هناك قابلتهم من قبل وأعرفهم جيدا.
  • المفارقة أن جميع المواضيع الحساسة كانت متاحة من خلال مصادر مفتوحة وبيانات تنشرها الحكومة الإماراتية.
  • المعلومات التي تناولتها متاحة علنا للجميع.

 

ماثيو هيدجز خلال مقابلته مع الجزيرة

 

إلقاء القبض والاعتقال
  • ألقي القبض علي في مطار دبي.
  • كان هناك 14 رجل أمن من الأمن الوطني يرتدون غترات ويلبسون ثيابا سوداء ومدججين بالسلاح وينتظرونني في مطار أبو ظبي.
  • ألقوا القبض علي وقالوا إن التهم ليست محددة بعد، ولكن يجب اقتيادك.
  • الأمن رفض طلبي بتوكيل محامي عند القبض علي.
  • والدتي كانت بصحبتي في المطار ولولاها ما عمل أحد باعتقالي.
  • تم القبض عليه قبل تسجيل دخولي في جوازات المطار.
  • قيل لي إن الهدف كان اعتقالي بعد تسجيل دخولي حتى لا يعرف أنه تم القبض علي داخل البلاد.
  • أمي هي من أخبرت السفارة بما حدث لي واتصلت بمحامي.
  • في البداية كانوا لطفاء معي وحاولي توفير مكان لي، نمت أحيانا على الأرض أو على أريكة كان ذلك في مكتب وليس زنزانة.
  • بعد بضعة أيام من إصراري على إجاباتي على الأسئلة، طلبوا مني تسريب معلومات من وزارة الخارجية البريطانية ورفضت ذلك لأني لا أعمل مع الحكومة البريطانية.
  • ادعى المحققون معي أني عضو في الاستخبارات البريطانية ورفضت ذلك.
  • هددوني بالتعذيب وأنهم سينقلونني إلى قاعدة عسكرية في الخارج لتعذيبي.
  • هددوني بالسجن مدى الحياة في حال لم أقر بالاتهامات الموجهة إلي.
  • الضغوط التي تعرضت لها غير محتملة.
  • اعترفت تحت الإكراه بما يريدون لكي ينتهي التحقيق وأخرج من ذلك.
  • شعرت أن هذا قبري ما لم اعترف بما يريدون.
  • حققوا معي في مرة 15 ساعة متصلة، والتحقيق الدوري معي كان يستمر 12 ساعة متصلة.
  • لم أتمكن من الاستحمام لمدة شهرين.
  • فكرت في الانتحار وأنا في الاعتقال.
  • حاولت إيذاء نفسي بضع مرات.
  • أرسلت إلى مستشفى النفسي لأني كنت خارج السيطرة.
  • لم أنم لمدة 4 أيام متصلة ثم نقلوني إلى محكمة أقف أمامها 3 ساعات متصلة.
  • ستطاردني ذكريات هذه الفترة لبقية حياتي.
  • بدأت في مراجعة طبيب نفسي لمساعدتي للخروج من هذه الصدمة النفسية.
  • التفكير الحر يبني المجتمعات وعلى الدول أن تدرك أن الحرية لا تشكل خطرا.
  • يمكنك جعل بلدك أكثر قوة عبر الحوار والتفكير.
  • زوجتي يعود إليها الفضل في الحملة التي قادتها والتي حاولت القضية لرأي عام.
  • الحكومة البريطانية انتشلتني وحلفاؤها مما كنت فيه.
المصدر : الجزيرة مباشر

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة