شاهد| وزير خارجية قطر: ما زلنا نعارض عودة سوريا للجامعة العربية

قال وزير الخارجية القطري الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، اليوم، إن مجلس التعاون الخليجي لا يجب أن يعطل بسبب تصرفات بعض الدول.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي مشترك بالدوحة، لوزير الخارجية القطري ورئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي موسى فكي محمد، أثناء الإعلان عن مبادرة الشيخ تميم بن حمد آل ثاني بشأن مكافحة الهجرة غير النظامية من خلال إعادة دمج ضحايا الهجرة غير الشرعية وتهريب البشر إلى بلدانهم.

وقال محمد بن عبد الرحمن، إن بلاده ما زالت تعارض عودة سوريا إلى جامعة الدول العربية ولا ترى ضرورة لإعادة فتح سفارة هناك.

أبرز تصريحات وزير الخارجية القطري:
  • مجلس التعاون الخليجي لا يجب أن يعطل بسبب تصرفات بعض الدول.
  • نرى أن أسباب تجميد عضوية سوريا في الجامعة العربية ما زالت قائمة.
  • التطبيع مع النظام السوري في هذه المرحلة هو تطبيع مع شخص تورط في جرائم حرب.

وتم تجميد عضوية سوريا في الجامعة العربية عام 2011.

دمج ضحايا الهجرة غير النظامية:
  • أعلن بالدوحة اليوم الإثنين عن مبادرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني بشأن مكافحة الهجرة غير النظامية من خلال إعادة دمج ضحايا الهجرة غير الشرعية وتهريب البشر إلى بلدانهم.
  • تم التوقيع على مذكرة تفاهم بخصوص المبادرة، بحضور محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية، وموسى فقي محمد، رئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي.
المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات