بولتون: المحادثات العسكرية بين أمريكا وتركيا ستتواصل الأسبوع القادم

المتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم قالن (يمين) ومستشار الأمن القومي الأمريكي جون بولتون
المتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم قالن (يمين) ومستشار الأمن القومي الأمريكي جون بولتون

قال مستشار الأمن القومي الأمريكي جون بولتون إن المحادثات العسكرية بين أمريكا وبين تركيا بشأن الأكراد وسوريا ستتواصل الأسبوع القادم على أمل التوصل إلى نتائج مقبولة من البلدين.

التفاصيل:
  • مستشار الأمن القومي الأمريكي أعرب في مقابلة إذاعية عن أمله في “أن تتمخض المباحثات التي يجريها مسؤولون عسكريون من الجانبين “عن نتائج تكون مقبولة من الجانبين”.
  • بولتون: الرئيس دونالد ترمب ووزير الخارجية مايك بومبيو يدركان أن تركيا ملتزمة بعدم الإضرار بالأكراد الذين قاتلوا معنا ضد تنظيم الدولة.
  • بولتون: الأمر الذي لا نزال نتابعه في هذه المناقشات العسكرية يتعلق بالضمانات والقواعد والإجراءات حتى يشعر كل طرف بالارتياح تجاه سير الأمور.
خلفية:
  • بولتون صرح الثلاثاء الماضي، قبيل زيارته لأنقرة، بأن حماية حلفاء واشنطن من الأكراد سيكون شرطا مسبقا لسحب القوات الأمريكية من سوريا.
  • الرئيس التركي طيب رجب أردوغان قال إن بولتون “ارتكب خطأ جسيما” بعد إدلائه بهذا التصريح.
  • لم يلتقي الرئيس التركي مع مستشار الأمن القومي الأمريكي خلال زيارته، وقال المتحدث باسم الرئيس التركية إبراهيم كالن إن “الرئيس أردوغان لم يعد بلقاء بولتون”.
  • أنقرة تعتبر وحدات حماية الشعب الكردية التي تدعمها واشنطن امتدادا لحزب العمال الكردستاني المحظور في تركيا.

  • المتحدث باسم التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة لمحاربة تنظيم الدولة أعلن الجمعة أن التحالف بدأ عملية انسحاب من سوريا.
  • المتحدث الكولونيل شون رايان قال إنه “حرصا على أمن العمليات، لن نعلن جداول زمنية أو مواقع أو تحركات محددة للقوات”.
  • قرار الرئيس دونالد ترمب الشهر الماضي عزمه سحب القوات الأمريكية من سوريا البالغ قوامها 2000 فرد، فاجأ حلفاء واشنطن في التحالف.
  • القرار أحدث صدمة أيضا بين كبار المسؤولين الأمريكيين، ومنهم وزير الدفاع جيم ماتيس الذي استقال من منصبه احتجاجا على ذلك.
المصدر : وكالات

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة