حماس تسيطر على طائرة إسرائيلية مسيّرة بعد إسقاطها جنوبي غزة

طائرة إسرائيلية مسيّرة من طراز "كواد كابتر"
طائرة إسرائيلية مسيّرة من طراز "كواد كابتر"

أعلنت كتائب عزالدين القسام، الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)، اليوم الثلاثاء، سيطرتها على طائرة إسرائيلية مسيرة من طراز "كواد كابتر"، كانت في مهمة خاصة داخل قطاع غزة.

التفاصيل
  • القسّام قالت في بيان: تمكنا من السيطرة على "حوامة صهيونية مسيّرة" شرق رفح، كانت في مهمة خاصة داخل قطاع غزة وتحمل كاميرات حرارية ونهارية وجهازًا معدًا لتنفيذ المهمة، حيث تم التعرف على نوايا العدو وإحباطها.
  • وسائل إعلام إسرائيلية أعلنت صباح اليوم، إسقاط طائرة مسيّرة من طراز "كواد كابتر" تابعة لجيش الاحتلال الليلة الماضية، بعد إطلاق النار عليها شرق رفح جنوبي قطاع غزة.
  • جيش الاحتلال أقر، صباح اليوم، بأن طائرة مسيرة صغيرة (درون) تابعة له سقطت الليلة الماضية في جنوب قطاع غزة، وأعلن الناطق بلسان جيش الاحتلال أن الحادثة قيد التحقيق.
  • وسائل إعلام فلسطينية ذكرت أن قوات مسلحة في قطاع غزة، والتي تنشط على طول السياج الأمني مع إسرائيل، أطلقت النار على مسيرة تابعة لجيش الاحتلال كانت في مهمة في سماء مدينة رفح، حيث تم إسقاطها والسيطرة عليها.
  • وفقا لموقع "واللا" الإسرائيلي، فإن قوة مسلحة تابعة لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)، لاحظت وجود الطائرة المسيرة التابعة لجيش الاحتلال في سماء القطاع شرق رفح وأطقت النيران عليها وأسقطتها وقامت بالاستيلاء عليها.
  • الإعلام الإسرائيلي ذكر أن الطائرة كانت في مهمة في سماء مدينة رفح.
  • أمس الإثنين، أعلن الجيش الإسرائيلي، أن طائرة مسيرة صغيرة (درون) تابعة له سقطت في الأراضي اللبنانية، وذلك بعد وقت قصير من إعلان حزب الله عن أن مقاتليه أسقطوا هذه الطائرة في منطقة بلدة رامية اللبنانية، وأنها بحوزة مقاتليه.
  • بحسب المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي، فإن "الحديث عن طائرة مسيرة بسيطة جدًا سقطت أثناء نشاط عادي، ولا تخوف من تسرب معلومات".
تسهيلات مقابل وقف التصعيد
  • هيئة البث الإسرائيلي نقلت عن صحيفة الشرق الأوسط اللندنية، أن الوفد الأمني المصري عرض على حركتي "حماس" و"الجهاد الإسلامي"، رزمة تسهيلات إسرائيلية جديدة مقابل الهدوء ووقف التصعيد.
  • التسهيلات تتضمن إدخال بعض البضائع المحظورة، وعن طريق معبر رفح أيضًا، وزيادة مساحة الصيد، وأمورًا أخرى تتعلق بالكهرباء والوقود والتصدير.
المصدر : الجزيرة مباشر + وسائل إعلام فلسطينية

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة