أمريكا تحاكم المتهمين في 11 سبتمبر بعد عشرين عاما

معتقل غوانتانامو في أقصى جنوب شرق كوبا حيث يقبع متهمون بتنفيذ هجمات سبتمبر
معتقل غوانتانامو في أقصى جنوب شرق كوبا حيث يقبع متهمون بتنفيذ هجمات سبتمبر

تبدأ محاكمة المتهمين الخمسة بالتخطيط لهجمات 11 سبتمبر/أيلول 2001 في الولايات المتحدة في يناير/ كانون الثاني 2021 في قاعدة غوانتانامو العسكرية.

التفاصيل:
  • أفادت صحيفة (نيويورك تايمز) الجمعة، أن القاضي المكلف بالملف (الكولونيل شاين كوهن) حدد، تاريخ 11 يناير/كانون الثاني 2021 موعدا لبدء اختيار أعضاء هيئة المحلفين العسكرية المكلفة محاكمة الرجال الخمسة الذين يواجهون عقوبة الإعدام.
  • ورد التاريخ في مذكرة من عشر صفحات تحدد الجدول الزمني للإجراءات التمهيدية السابقة للمحاكمة، وتمهل فريق الدفاع حتى بدء الجلسة الأولى لتأمين الوثائق والمواد التي يحتاج إليها.
  • لم يؤكد أي من وزارة الدفاع الأمريكية(البنتاغون) ومحامي الدفاع والادعاء هذه المعلومات في الوقت الحاضر.
  • وجهت التهمة رسميا قبل عشر سنوات إلى الرجال الخمسة المعتقلين منذ 15 عاما في قاعدة غوانتانامو في أقصى جنوب شرق كوبا؛ لكن الإجراءات تأخرت بسبب تعقيدات الملف وتشعبه.
  • من الصعوبات التي تعيق تقدم الإجراءات أن المعتقلين مروا عبر السجون السرية التابعة لوكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية (سي آي إيه) في خارج البلاد، حيث خضع بعضهم لـ"وسائل استجواب مشددة".
  • تعبير "وسائل استجواب مشددة" يعني التعذيب، واستخدمت المعلومات التي تم الحصول عليها منهم لبناء ملف الاتهام بحقهم.
  • هذا ما ينطبق خصوصا على خالد شيخ محمد (54 عاما) الذي اعتقل في باكستان عام 2003 وخضع لجلسات كثيرة من الإيهام بالغرق قبل نقله إلى غوانتانامو عام 2006.
  • بحسب البنتاغون، اعترف شيخ محمد بأنه العقل المدبر لهجمات 11 سبتمبر/أيلول 2001 التي أوقعت نحو ثلاثة آلاف قتيل.
  • من بين المتهمين الأربعة: اليمنيان رمزي بن شيبة الذي كان من المقرر بحسب الاتهام أن يشارك في العملية لكنه لم يحصل على تأشيرة دخول إلى الولايات المتحدة، ووليد بن عطاس الذي يشتبه بأنه قام بعمليات الرصد قبل الهجمات.
  • كما أن السعودي مصطفى الحوساوي متهم بتمويل الاعتداء، وعمار البلوشي المدعو أيضا علي عبد العزيز علي، وهو قريب لخالد شيخ محمد  متهم بالمشاركة في العمليات اللوجستية.
 هجمات سبتمبر:
  • أحداث سبتمبر / أيلول هي مجموعة من الهجمات شهدتها الولايات المتحدة  عندما توجهت فيها أربع طائرات نقل مدني تجارية لتصطدم بأهداف محددة نجحت في ذلك ثلاث منها.
  • تمثلت الأهداف في برجي مركز التجارة الدولية في مانهاتن ومقر  البنتاغون وسقط فيها حوالي 3 آلاف قتيل.
  • بحسب الرواية الرسمية للحكومة الأمريكية، شن 19 شخصا على صلة بـتنظيم القاعدة هجمات باستعمال طائرات مدنية مختطفة، وانقسم منفذو العملية إلى أربع مجاميع ضمت كل مجموعة شخصا تلقى دروسا في معاهد الملاحة الجوية الأمريكية.
  • كان الهجوم عن طريق اختطاف طائرات نقل مدني تجارية، وتوجيهها لتصطدم بأهداف محددة، وكانت الهجمة الأولى الساعة 8:46 صباحا بتوقيت نيويورك، حيث اصطدمت إحدى الطائرات المخطوفة بالبرج الشمالي من مركز التجارة العالمي.
  • وبعدها بربع ساعة، اصطدمت طائرة أخرى بمبنى البرج الجنوبي. وبعد ما يزيد على نصف الساعة، اصطدمت طائرة ثالثة بمبنى البنتاغون، بينما كان من المفترض أن تصطدم الطائرة الرابعة بالبيت الأبيض، لكنها تحطمت قبل وصولها للهدف.
  • أدت هذه الأحداث إلى حدوث تغييرات كبيرة في السياسة الأمريكية، بدأت مع إعلانها الحرب على "الإرهاب" ومنها الحرب على أفغانستان وسقوط حكم طالبان، والحرب على العراق، وإسقاط صدام حسين.
المصدر : الجزيرة مباشر + مواقع فرنسية

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة