السودان.. اعتقال قادة عسكريين وسياسيين وتنقلات واسعة في الجيش

نائب رئيس المجلس الانتقالي العسكري في السودان محمد حمدان دقلو "حميدتي"
نائب رئيس المجلس الانتقالي العسكري في السودان محمد حمدان دقلو "حميدتي"

كشفت مصادر عسكرية للجزيرة مباشر (الأربعاء) أن المجلس العسكري الانتقالي شن حملة اعتقالات واسعة طالت ضباطاً رفيعي الرتب في القوات المسحلة، وسط أنباء عن محاولة انقلابية غير معلنة.

التفاصيل حسب المصدر العسكري:

حملة الاعتقالات شملت رئيس الأركان المشتركة الفريق أول هاشم عبد المطلب.
 اعتقال قائد سلاح المدرعات اللواء نصر الدين عبد الفتاح، الذي دخل في مشادة كلامية مع نائب رئيس المجلس العسكري الفريق أول محمد حمدان حميدتي، عقب انتقادات وجهها الأخير إلى القوات المسلحة في تنوير للضباط رفيعي الرتب الأسبوع الماضي.

عقب اعتقال اللواء نصر الدين تم تعيين اللواء الركن أحمد عبد الرحيم شكرت الله المقرّب من حميدتي قائداً لسلاح المدرعات.
الاعتقالات شملت قائد المنطقة المركزية اللواء بحر أحمد بحر، الذي حلّ محله اللواء الركن سليمان مختار حاج المكي. 
طالت الاعتقالات قائد الدفاع الشعبي اللواء عبد العظيم علي الأمين، الذي حل محله الركن الصادق خالد البشير حاج رحمة.

تنقلات قيادات عسكرية:
  • أصدر المجلس العسكري قراراً بنقل اللواء ركن محمد مصطفى علي مضوي من هيئة التفتيش العسكري إلى إدارة التنظيم والتسليح.
  • نقل اللواء الركن عبد الحميد يونس محمد أحمد إلى إدارة شؤون الضباط من أكاديمية نميري العسكرية.
  • نقل اللواء ياسر آدم محمد آدم إلى إدارة الاستطلاع من الإدارة العامة للعلاقات الدولية، واللواء الركن محمد أحمد خضر صالح إلى إدارة الرياضة العسكرية من إدارة تطوير الموارد الذاتية.
  • نقل اللواء الركن ياسين إبراهيم عبد الغني ياسين إلى الفرقة الرابعة مشاة من إدارة الاستطلاع، واللواء الركن الوليد عبد القادر أحمد عجبنا إلى الفرقة التاسعة المحمولة جواً من الرياضة العسكرية.
  • نقل اللواء الركن تاج السر جبريل جبارة إلى القوات الخاصة من الفرقة التاسعة المحمولة جواً.
ممثلو المجلس العسكري السوداني وقوى الحرية والتغيير أثناء مفاوضات الخرطوم
اعتقال وزير الخارجية السابق
  • قالت عدد من المواقع الإلكترونية المحلية، إن المجلس العسكري اعتقل وزير الخارجية السابق علي كرتي، والأمين العام للحركة الاسلامية الزبير أحمد الحسن".
محاولات انقلاب
  • في 12 يوليو /تموز أعلن المجلس العسكري الانتقالي إحباط محاولة انقلاب فاشلة بالبلاد، والتحفظ على قائدها.
  • ضبط على إثرها 7 ضباط في الخدمة و5 آخرين متقاعدين، و4 ضباط صف، بينهم قائد محاولة الانقلاب.
  • في يونيو/حزيران الماضي، أعلن المتحدث باسم المجلس، شمس الدين الكباشي، إفشال محاولتي انقلاب، شارك فيها عدد من الضباط وآخرون متقاعدون، ومجموعات سياسية.
  • في مايو/أيار الماضي، ذكر شمس الدين الكباشي في مؤتمر صحفي أنهم أفشلوا محاولتين للانقلاب على الحكم، دون أن يقدم تفاصيل إضافية.
اتفاق
  • وقع المجلس العسكري الانتقالي وقوى التغيير، في 17 يوليو/تموز الجاري، بالأحرف الأولى اتفاق "الإعلان السياسي".
  • في الأول من يناير/كانون ثاني الماضي، وقع "تجمع المهنيين السودانيين"، وتحالفات "نداء السودان" و"الاجماع الوطني" و"التجمع الاتحادي"، ميثاق إعلان الحرية والتغيير، للإطاحة بنظام الرئيس آنذاك عمر البشير.
  • ينص إعلان الحرية والتغيير على 9 نقاط أبرزها، تشكيل حكومة انتقالية قومية من كفاءات وطنية، ووقف الحرب ومخاطبة جذور المشكلة السودانية، ووقف التدهور الاقتصادي، وإعادة هيكلة الخدمة المدنية والعسكرية (النظامية)، وإعادة بناء وتطوير المنظومة الحقوقية والعدلية، وضمان استقلال القضاء وسيادة القانون.
المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة