الجزيرة تستنكر إغلاق مكتبها في السودان

مقر شبكة الجزيرة الإعلامية في العاصمة القطرية الدوحة
مقر شبكة الجزيرة الإعلامية في العاصمة القطرية الدوحة

استنكرت شبكة الجزيرة الإعلامية قرار السلطات السودانية إغلاق مكتبها في العاصمة السودانية الخرطوم، والذي وصفته بـ"غير المبرر".

وطالبت الشبكة في بيان لها السلطات السودانية بالتراجع عن هذا الإجراء.

بيان الجزيرة
  • تستنكر شبكة الجزيرة الإعلامية قرار السلطات السودانية غير المبرر إغلاق مكتبها في العاصمة السودانية الخرطوم، وسحب ترخيص العمل الممنوح للشبكة، ومنع الزملاء فيه من مزاولة مهامهم.
  • تستغرب الجزيرة اتخاذ هذا الإجراء من دون تقديم أي مبررات تفيد بخرق المكتب لضوابط العمل الصحفي المهني.
  • تؤكد الشبكة التزامها بسياستها التحريرية في تغطية الشأن السوداني، ونقل تطورات الأحداث الجارية فيه، وتمسكها بالقيم الواردة في ميثاق الشرف المهني الخاص بها، والتزامها في كل تغطياتها وبرامجها بأرقى المعايير المهنية العالمية التي تبنتها منذ انطلاقها.
  • إذ تندد الشبكة بهذا القرار المستهجن، تدعو السلطات السودانية إلى التراجع عن هذا الإجراء وتمكين صحفييها من أداء عملهم في أقرب وقت.
إغلاق مكتب الجزيرة
  • قرّرت السلطات السودانية السودان مساء الخميس إغلاق مكتب شبكة الجزيرة القطريّة بالخرطوم، بحسب ما أعلنت الشّبكة على موقعها الإلكتروني، موضحةً أنّ القرار اتُخذ من جانب المجلس العسكري الانتقالي.
  • أجهزة الأمن السودانيّة أبلغت مدير مكتب الجزيرة بقرار المجلس العسكري الانتقالي إغلاق مكتب شبكة الجزيرة في الخرطوم.
  • أشارت أجهزة الأمن إلى أنّ القرار يشمل أيضًا "سحب تراخيص العمل لمراسلي وموظّفي شبكة الجزيرة اعتبارًا من الآن".
  • أشارت شبكة الجزيرة إلى أنّ أجهزة الأمن السودانيّة "لم تُسلّم مدير مكتب الجزيرة أيّ قرارٍ مكتوب" بهذا الشأن.
  • قال المسلمي الكباشي، مدير مكتب الجزيرة بالخرطوم لوكالة فرانس برس "مساءً حضَر إلى مكتبنا ضبّاط من الاستخبارات العسكريّة وجهاز الأمن والمخابرات وموظّفون من الإعلام الخارجي، وأبلغونا بأنّ المجلس العسكري اتّخذ قرارًا بإغلاق مكتب شبكة الجزيرة وسَحب ترخيصه". وأضاف "والآن هُم معنا، ونقوم بتسليمهم المعدّات والمكتب".
  • توجّه رئيس المجلس العسكري الانتقالي الحاكم في السودان الفريق أوّل عبد الفتاح البرهان الخميس إلى السعوديّة حيث يُشارك في قممٍ تُعقد هناك، وكان أجرى قبلَ ذلك زيارتين لكلّ من مصر والإمارات.
بيان شبكة الصحفيين السودانيين
  • من جانبها دانت شبكة الصحفيين السودانيين إغلاق مكتب الجزيرة في الخرطوم.
  • اعتبرت الشبكة القرار "ردة معلنة في مجال الحريات العامة والصحفية، وانتكاسة جديدة لمكتسبات الثورة".
  • دانت الشبكة "إيقاف أخبار ميدان الاعتصام وفعاليات قوى الحرية والتغيير من البث على تلفزيون السودان بإيعاز من المجلس العسكري، وإيقاف عدد من الإعلاميين من الإعداد والمباشرة في البرامج بسبب مشاركتهم وتغطيتهم المهنية الإضراب يومي 27 و28 من مايو/أيار".
  • أكدت الشبكة أنها تراقب الأوضاع عن كثب "ولها من الأدوات المجربة ما هو جدير لاستعادة الأمور نصابها وحراسة حقوق ومنجزات الثورة في حقل الإعلام الحر والحريات الصحفية، ضمن مكونات القوى الثورية وفصائل تجمع المهنيين السودانيين الباسلة، في الوقت والزمان المناسبين".
المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة