شهيد بغزة وعباس يبدي استعداده لمفاوضات مع إسرائيل

فلسطيني يحمل جريحا برصاص الاحتلال الإسرائيلي خلال مظاهرات مسيرة العودة على حدود قطاع غزة
فلسطيني يحمل جريحا برصاص الاحتلال الإسرائيلي خلال مظاهرات مسيرة العودة على حدود قطاع غزة

استشهد فلسطيني وأصيب 54 آخرون جراء اعتداء جيش الاحتلال الإسرائيلي على فلسطينيين تظاهروا (الجمعة) قرب الحدود الشرقية لقطاع غزة، ضمن مسيرة “العودة” المتواصلة منذ نهاية مارس الماضي.

تصريحات المتحدث باسم وزارة الصحة الفلسطينية في قطاع غزة أشرف القدرة:
  • الشاب الفلسطيني كريم محمد كُلّاب (25 عاما)، استشهد برصاص الجيش الإسرائيلي شرقي القطاع”. 
  • 54 فلسطينيا أصيبوا بالرصاص الإسرائيلي، بينهم 5 بجروح خطيرة (أحدهم إصابته حرجة للغاية) خلال مشاركتهم في المسيرات. 
مظاهرات مسيرة العودة:
  • توافد منذ ظهر اليوم الجمعة، الآلاف من الفلسطينيين نحو مخيمات “العودة” المُقامة على طول السياج الحدودي الفاصل بين شرقي قطاع غزة وإسرائيل، للمشاركة بفعاليات “مسيرات العودة” السلمية. 
  • الفلسطينيون توافدوا نحو الحدود الشرقية لقطاع غزة مع إسرائيل وأشعلوا إطارات المركبات المطاطية المستعملة قرب الحدود الشرقية للقطاع. 
  • جيش الاحتلال الإسرائيلي أطلق النيران وقنابل الغاز المسيل للدموع، تجاه الشبان والمنطقة الحدودية. 
  • أطلقت الهيئة الوطنية العُليا لمسيرات “العودة”، على الجمعة السادسة والعشرين من التظاهرات السلمية، اسم “جمعة كسر الحصار”. 
  • الهيئة أكدت استمرار مسيرات العودة حتّى تحقيق أهدافها، بكسر الحصار وعودة اللاجئين إلى الأراضي التي هُجّر أجدادهم منها عام 1948. 
عباس مستعد لمفاوضات مع إسرائيل:

من جهة أخرى أعرب الرئيس الفلسطيني محمود عباس، (الجمعة) عن الاستعداد لبدء مفاوضات، سرية أو علنية، مع إسرائيل، بوساطة دولية.

وهذا أبرز ما جاء في المؤتمر الصحفي لعباس مع نظيره الفرنسي في باريس:
  • نحن مستعدون لمفاوضات سرية أو علنية مع إسرائيل، بوساطة الرباعية الدولية مع دول أخرى.
  • الجانب الفلسطيني لم يرفض المفاوضات إطلاقا.
  • هناك اهتمام أوربي ونقاشات لدعم الأونروا، عقب قطع الولايات المتحدة التمويل عنها.

ومنذ أبريل/نيسان 2014، والمفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية متوقفة، بعد رفض تل أبيب وقف الاستيطان، وتراجعها عن الإفراج عن معتقلين، وتنكرها لحل الدولتين إحداهما فلسطينية على حدود 1967 عاصمتها القدس الشرقية.

ومن المرتقب أن يغادر عباس فرنسا، غدًا السبت، متوجهًا إلى أيرلندا، ثم إلى نيويورك للمشاركة في أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة نهاية سبتمبر/أيلول الجاري.

المصدر : الأناضول

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة