الرئاسة الفلسطينية: الكونفدرالية على جدول أعمالنا منذ عقود

الرئيس الفلسطيني محمود عباس (يمين) والرئيس الأمريكي دونالد ترمب (يسار)
الرئيس الفلسطيني محمود عباس (يمين) والرئيس الأمريكي دونالد ترمب (يسار)

قال الناطق باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل أبو ردينة إن فكرة الكونفدرالية بين فلسطين والأردن موجودة على جدول أعمال الرئاسة منذ عام 1984.

تصريحات أبو ردينة جاءت بعد أنبا عن قيام مستشار الرئيس الأمريكي غاريد كوشنر بطرح فكرة إقامة كونفدرالية مع الأردن على الرئيس الفلسطيني محمود عباس، بحسب ما أعلنت ناشطة إسرائيلية التقت عباس الأحد. 

تصريحات أبو ردينة وفق وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا):
  • موقف القيادة الفلسطينية يؤكد على أن حل الدولتين هو المدخل للعلاقة الخاصة مع الأردن.

  • قرار الكونفدرالية بين البلدين يقرره الشعبان الفلسطيني والأردني. 
الناشطة الإسرائيلية هاغيت عوفران حضرت اجتماعا مع عباس وقالت لفرانس برس:
  • غاريد كوشنر مستشار الرئيس الأمريكي وجيسون غرينبلات مبعوث ترمب الخاص للشرق الأوسط أجريا محادثات مع الرئيس الفلسطيني بشأن إقامة كونفيدرالية مع الأردن.
  • عباس أبلغ نشطاء إسرائيليين وأعضاء من الكنيست خلال اجتماعه معهم اليوم (الأحد) بفحوى هذه المحادثات.
  • عباس قال إنه أبلغ المسؤولين الأمريكيين أنه سيكون مهتما فقط إذا كانت إسرائيل أيضا جزءا من هذا الاتحاد الكونفدرالي.
  • رد عباس كان طريقة لنسف الاقتراح لأن إسرائيل سترفض على الأرجح الانضمام إلى هذه الكونفدرالية.
  • عباس تحدث أيضا عن حق العودة للاجئين الفلسطينيين خلال الاجتماع.
  • عباس ذكر خلال الاجتماع أنه لن يدفع باتجاه حل من شأنه أن “يدمر إسرائيل”، ولكن من أجل التوصل إلى حل وسط يمكن الاتفاق عليه.
  • الاجتماع ضم أعضاء من حركة “السلام الآن” وغيرها من المنظمات بالإضافة إلى نائبين في الكنيست.
  • وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا) أكدت اجتماع عباس مع وفد من حركة “السلام الآن” الإسرائيلية، لكنها لم تذكر أي تعليق حول الكونفدرالية.
انحياز أمريكي:
  • ليس واضحا متى جرت هذه المحادثة رغم أن عباس يرفض مقابلة المسؤولين الأمريكيين منذ اعتراف ترمب بالقدس عاصمة لإسرائيل في ديسمبر/ كانون الأول الماضي.
  • يعتبر القادة الفلسطينيون أن إدارة ترمب منحازة بشكل صارخ لصالح إسرائيل.
  • إدارة ترمب تعمل على خطة للسلام تقوم على إجبار الفلسطينيين على تقديم تنازلات مجحفة لصالح إسرائيل.
  • قامت واشنطن بنقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس، في 14 من مايو/ أيار الماضي.
  • أعلنت أمريكا وقف تمويلها لوكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا).
رفض أردني:
  • المتحدثة باسم الحكومة الأردنية، جمانة غنيمات، قالت إن ربط الأردن بالضفة الغربية غير قابل للنقاش وغير ممكن، حسبما صرحت به لوسائل إعلام محلية.
  • غنيمات أكدت أن موقف الأردن من حل الدولتين (إسرائيلية وفلسطينية) ثابت وواضح.
خلفيات:
  • ترفض إسرائيل وقف الاستيطان والاعتراف بحدود ما قبل حرب يونيو/حزيران 1967 أساسا لحل الدولتين.
  • توقفت مفاوضات السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين منذ أبريل/ نيسان 2014.
  • تفضل أطراف في اليمين الإسرائيلي كونفدرالية فلسطينية أردنية كوسيلة لتفادي منح وضعية الدولة الكاملة للفلسطينيين في الوقت الراهن.
المصدر : وكالات

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة