فيسبوك يحذف حسابات قادة جيش ميانمار

قالت شركة فيسبوك (الإثنين) إنها ألغت حسابات شخصيات عسكرية معينة من على موقع فيسبوك وموقع إنستغرام لمنع نشر “الكراهية والتضليل”.

أبرز تصريحات فيسبوك

  • عملية الحذف جاءت بعد مراجعة الشركة للمحتوى.
  • حذفنا 20 فردا ومؤسسة بورمية من فيسبوك- منهم الجنرال مين أونغ هلينغ القائد الأعلى بالجيش وشبكة مياوادي التلفزيونية التابعة للجيش.
  • نلغي 18 حسابا على فيسبوك وحساب واحد على إنستغرام و52 صفحة على فيسبوك يتابعها نحو 12 مليون شخص.
  • تم منع 46 صفحة و12 حسابا من المشاركة في أنشطة منسقة “زائفة” على فيسبوك.

معلومات أساسية

  • طالب تقرير للأمم المتحدة اليوم الإثنين بمحاكمة كبار قادة جيش ميانمار بتهم الإبادة الجماعية بسبب جرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية التي ارتكبت ضد أقلية الروهينغيا المسلمة في ميانمار.
  • التقرير حث على محاكمة كبار قادة جيش ميانمار، بمن فيهم القائد الأعلى للجيش مين أونغ هلينغ، بتهمة ارتكاب جرائم إبادة جماعية.
  • التقرير قال إن الحكومة المدنية بزعامة أونغ سان سو كي سمحت بانتشار خطاب الكراهية، ودمرت وثائق وفشلت في حماية الأقليات من جرائم ضد الإنسانية وجرائم حرب ارتكبها الجيش في ولايات راخين وكاتشين وشان.
المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة