موسكو تحذر واشنطن من “خطوات طائشة” في سوريا

سيرجي ريابكوف نائب وزير الخارجية الروسي(يمين) وجون بولتون مستشار الأمن القومي الأمريكي (يسار)

حذر مسؤول روسي كبير الولايات المتحدة (السبت) من مغبة اتخاذ أي خطوات “طائشة” في سوريا حسبما أفادت وكالة الإعلام الروسية.

وردا على مستشار الأمن القومي الأمريكي جون بولتون الذي تحدث عن رد فعل قوي محتمل لواشنطن في حالة وقوع هجوم كيماوي أو بيولوجي على محافظة إدلب السورية، قال سيرجي ريابكوف نائب وزير الخارجية الروسي “نحذر الأمريكيين وحلفاءهم من اتخاذ خطوات طائشة مجددا في سوريا”.

ونقلت الوكالة عن ريابكوف قوله “نسمع إنذارات من واشنطن… وهذا لن يفتر عزمنا على مواصلة سياستنا الرامية للقضاء الكامل على مراكز الإرهاب في سوريا وعودة هذا البلد إلى حياته الطبيعية”.

وإدلب هي ملاذ المدنيين والمعارضين النازحين من أنحاء أخرى في سوريا تعرضت لسلسلة من الضربات الجوية والقصف هذا الشهر في مقدمة محتملة لهجوم شامل عليها من قوات النظام السوري.

وقبل أيام قدمت روسيا مقترحات للسلطات التركية بشأن حل للوضع في إدلب الواقعة في شمال غرب سوريا على الحدود مع تركيا.

وتدعم تركيا بعض جماعات المعارضة المسلحة في المنطقة وأقامت 12 موقعا للمراقبة العسكرية كما تسعى لدرء أي هجوم من قوات موالية للنظام السوري الذي تدعمه موسكو.

ومن المقرر أن يزور وزير الخارجية السوري وليد المعلم موسكو في نهاية الشهر الجاري.

المصدر : رويترز