مقتل شخصين وإجلاء مئات الآلاف في اليابان بسبب “أمطار تاريخية”

عمال إنقاذ قرب منازل تضررت من انهيار أرضي في كيتاكيوشو -6 يوليو

شهدت مناطق في غرب ووسط اليابان، هطولا غزيرا للأمطار، ما أدى لفيضانات وتسبب في انهيارات أرضية ووفاة شخصين: رجل ابتلعه أنبوب الصرف للصحي وامرأة بفعل هبّة رياح.

وأجْلت السلطات اليابانية مئات الآلاف من المنازل في مساحات شاسعة من غرب ووسط البلاد اليوم (الجمعة) في وقت تشهد فيه هذه المناطق هطولا غزيرا للأمطار وفيضانات مما تسبب في انهيارات أرضية.

وقالت هيئة الأرصاد الجوية اليابانية إن سقوط الأمطار “تاريخي” وحذرت من هطول المزيد من المطر حتى يوم الأحد على أجزاء من البلاد تغمرها المياه بالفعل.

وقالت وكالة مكافحة الحرائق والكوارث أنه حتى صباح اليوم الجمعة تم إصدار أوامر لحوالي 168 ألف شخص بمغادرة منازلهم تحسبا لمزيد من الانهيارات الأرضية كما نصحت السلطات 1.2 مليون آخرين بالمغادرة، وشمل ذلك أجزاء من المدينة السياحية وعاصمة البلاد القديمة كيوتو حيث أغلقت السلطات بعض الجسور والمتنزهات القريبة من المياه مع ارتفاع منسوب الأنهار.

وبحلول صباح الجمعة، شهد أحد أجزاء جزيرة هونشو وهي أكبر الجزر في اليابان، كمية من الأمطار تعادل ضعف كمية الأمطار المعتادة في شهر يوليو/ تموز.

ولقي شخصان على الأقل حتفهما، وهما: رجل ابتلعه أنبوب للصرف الصحي وامرأة مسنة سقطت بفعل هبّة رياح، وقال تلفزيون (إن.إتش.كيه) إن عددا من الأشخاص هم في عداد المفقودين.

وقالت وكالة مكافحة الحرائق والكوارث إن عشرات الأشخاص أصيبوا بينهم أربعة في حالة خطيرة، ودفن انهيار أرضي عددا من الأشخاص صباح اليوم (الجمعة). ويعمل منقذون لانتشالهم.

المصدر : رويترز

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة