شاهد: إسرائيل تسجن شاعرة فلسطينية بسبب قصيدة

أمرت محكمة إسرائيلية (الثلاثاء) بسجن شاعرة من فلسطينيي الداخل خمسة أشهر بتهمة التحريض على الإرهاب بسبب قصيدة وتصريحات لها على مواقع التواصل الاجتماعي.

ونشرت الشاعرة دارين طاطور (36 عاما) تسجيلا مصورا على فيسبوك ويوتيوب ظهرت فيه وهي تلقي قصيدتها (قاوم يا شعبي قاومهم) كخلفية صوتية للقطات لفلسطينيين ملثمين يلقون الحجارة وكرات النار على جنود الاحتلال الإسرائيلي.

ونشرت الشاعرة القصيدة في أكتوبر/تشرين الأول 2015 وسط موجة من العمليات التي قام بها فلسطينيون تضمنت عمليات طعن وإطلاق نار ودهس لجنود من الاحتلال وأفراد إسرائيليين.

واعتقلت السلطات طاطور بعد ذلك بأيام وقال ممثلو الادعاء إن ما نشرته على مواقع التواصل الاجتماعي يمثل تحريضا على العنف، لكنها نفت ذلك.

وحوّل مدافعون عن الحق في حرية التعبير قضيتها إلى قضية رأي عام. ولفتت القضية الانتباه إلى التكنولوجيا المتطورة التي تستخدمها الأجهزة الأمنية الإسرائيلية لتتبع مواقع التواصل الاجتماعي لتحديد مستخدمين يشتبه أنهم يحرضون على العنف أو يخططون لهجمات واعتقالهم.

وقالت الشاعرة إن السلطات الإسرائيلية أساءت فهم القصيدة فهي لا تتضمن تحريضا على العنف بل بالأحرى المقاومة السلمية.

وتعثرت منذ عام 2014 مفاوضات تدعمها الولايات المتحدة بشأن إقامة دولة فلسطينية.

وواجهت دارين طاطور كذلك اتهامات بمساندة جماعة إرهابية. وقال ممثلو الادعاء إنها أبدت تأييدها لدعوة جماعة الجهاد الإسلامي الفلسطينية لانتفاضة.

وقالت للصحفيين في محكمة في الناصرة: “توقعت يكون سجن، وللأسف كان فيه سجن. ما فيه مفاجآت لأن هاي محكمة إسرائيلية، محكمة إسرائيلية ما في عدالة معها لما يكون فيه متهم فلسطيني. وبالأساس لما بيكون المحكمة سياسية وأنا محكمتي سياسية من بدايتها لحد الآن“.

وتنتمي دارين لفلسطينيي الداخل الذين يمثلون حوالي 20% من سكان إسرائيل.

المصدر : رويترز

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة