السعودية تعتقل المفكر سفر الحوالي بعد توجيهه النصح للعائلة الحاكمة

الداعية والمفكر الإسلامي سفر الحوالي
الداعية والمفكر الإسلامي سفر الحوالي

أكد حساب “معتقلي الرأي” على موقع تويتر، اعتقال الداعية والمفكر السعودي المعروف سفر الحوالي مع اثنين من أبنائه، هما عبد الرحمن وعبد الله.

وجاء فيه أن الاعتقال نُـفّـذ بعد أيام قليلة من إصدار الحوالي كتاب “المسلمون والحضارة الغربية”، الذي وَجّه فيه النصح العائلة الحاكمة في السعودية وهيئة العلماء.

أبرز ما جاء في الكتاب
  • انتقد الحوالي تقديم السعودية ودولٍ خليجية مليارات الدولارات للولايات المتحدة خلال زيارة الرئيس دونالد ترمب للرياض العام الماضي.
  • قال الحوالي في كتابه “المسلمون والحضارة الغربية” إنه لو أُنفقت المليارات الفلكية والهدايا التي أعطيت لترمب وشركاته على قضايا المسلمين، لكان خيراً.
  • تمنى المفكر الإسلامي لو أن السعودية اشترطت على أمريكا إلغاء قانون “جاستا” مقابل تلك الأموال.
  • انتقد الحوالي الإمارات قائلا: ما بقي إلا تكلفة بناء الهيكل، فهل تبنيه الإمارات التي تشتري البيوت من المقدسيين وتعطيها لليهود، أم تبنيه السعودية وتحفر قناة بين البحر المتوسط وخليج العقبة لينجح مشروع “نيوم”.
  • كما قال الحوالي في كتابه إن السياسة الحكيمة تقتضي الوقوف مع القوة الصاعدة التي لها مستقبل، لا القوةِ الآخذة في الأفول، وإن المستقبل للإسلام، وأمريكا آخذة في الأفول.
  • وأضاف أن السياسة الحكيمة تستلزم الدخولَ في حرب مضمونة النتائج، لا المغامرة َفي حرب خاسرة. 
المصدر : الجزيرة مباشر

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة