شاهد: أول إفطار رمضاني بالبيت الأبيض في عهد ترمب

-احتضن البيت الأبيض الأربعاء أول إفطار رمضاني يدعو له الرئيس الأمريكي دونالد ترمب منذ توليه الحكم في حدث مفاجئ أدهش كثيرين بالمجتمع المسلم، بعد تخلي ترمب عن استضافة إفطار 2017.

*الحفل جاء في وقت تنظر فيه المحكمة العليا الأمريكية في التحديات القانونية لأمر ترمب التنفيذي المتعلق بحظر سفر يقول منتقدون إنه يستهدف بشكل غير عادل دول مسلمة. ومن المتوقع صدور حكم في وقت مبكر من هذا الشهر.

*ما بين 30 و40 شخصًا حضروا الحفل، من بينهم أعضاء الحكومة وممثلين عن البعثات الدبلوماسية بواشنطن، وسفراء، وبعض قادة منظمات إسلامية تشتغل في الولايات المتحدة.

*عدة جماعات حقوقية مدنية مسلمة رفضت الحدث، ونظمت مظاهرة على الجانب الآخر من البيت الأبيض تحت شعار “لا لإفطار ترمب”، بسبب خطاب ترمب اللاذع ساهم في زيادة ممارسة الترهيب والتمييز ضد المسلمين الأمريكيين.

*الرئيس الأمريكي عرض رسالة محبة وسلام واعتراف بالمسلمين داخل الولايات المتحدة وخارجها أثناء هذه المأدبة، قائلًا “إلى جميع المسلمين في أنحاء العالم: رمضان مبارك. في تجمعنا هذا المساء نكرم هذا التقليد المقدس لأحد أديان العالم العظيمة”.

*ترمب لاقى انتقادًا العام الماضي بعدما رفض استضافة الإفطار الجماعي في البيت الأبيض، الذي جرت العادة على استضافته من جانب رؤساء سابقين مثل باراك أوباما وجورج بوش (الابن) وبيل كلينتون.

*في بيان نشره البيت الأبيض مايو/أيار الماضي، قدم ترمب التهاني للمسلمين في الولايات المتحدة والعالم، بمناسبة حلول شهر رمضان.

المصدر : وكالات