مصر تعلن تسلمها قطعًا أثرية سبق ضبطها في إيطاليا

جانب من القطع الآثرية المصرية التي تم ضبطها في إيطاليا
جانب من القطع الآثرية المصرية التي تم ضبطها في إيطاليا

أعلنت مصر، الأربعاء، تسلمها قطعًا أثرية فرعونية سبق ضبطها بمدينة نابولي الإيطالية.

  • وقالت الحكومة المصرية، في بيان اليوم، إن رئيس الوزراء مصطفى مدبولي، استعرض تقريرًا من وزارة الآثار في اجتماع وزاري، حول جهود الحكومة لاستعادة الآثار المهربة، وما تم استرداده خلال الفترة الماضية.
  • بدوره، أكد خالد العناني، وزير الآثار، خلال الاجتماع، تسلم مصر اليوم من إيطاليا، القطع الأثرية التي سبق ضبطها بمدينة نابولي الإيطالية.
  • وأشار العناني إلى أن القطع الأثرية ستعود على متن طائرة مصر للطيران (حكومية) خلال أيام قليلة.
  • وفي مايو/ أيار الماضي، أعلنت مصر رسميًا ضبط حاوية في إيطاليا تحتوي على قطع أثرية ينتمي بعضها للحضارة المصرية القديمة، ورجحت أن تكون الآثار المُهربة ناتجة عن أعمال تنقيب غير شرعية.
  •  
  • ولم يذكر البيان عدد القطع الأثرية التي تم استردادها، إلا أن مصر سبق وأعلنت مصر، الشهر الماضي، ضبط السلطات الإيطالية آثارًا مهربة من بينها نحو 118 قطعة مصرية داخل حاوية دبلوماسية تابعة لشخص إيطالي.
  • وأوضح البيان الحكومي أن إجمالي عدد القطع الأثرية التي تم استردادها خلال الفترة من مارس/ آذار 2016 وحتى مايو/ أيار 2018 قد وصل إلى 975 قطعة أثرية من أكثر من 10 دول مختلفة.
  • وفي أغسطس/آب 2017، أعلنت وزارة الآثار فقدان 32 ألفًا و638 قطعة أثرية على مدار أكثر من 50 عامًا مضت، بناء على أعمال حصر قامت بها مؤخرًا.
  • وبين الحين والآخر، لا سيما في العامين الأخيرين، تعلن مصر استرداد قطع أثرية مسروقة من قبل أشخاص ومهربة إلى خارج البلاد.
المصدر : الأناضول

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة