وفاة خالد محيي الدين آخر أعضاء مجلس قيادة ثورة 23 يوليو المصرية

خالد محيي الدين عضو مجلس قيادة ثورة يوليو ومؤسس حزب التجمع الوطني
خالد محيي الدين عضو مجلس قيادة ثورة يوليو ومؤسس حزب التجمع الوطني

توفي السياسي المصري المخضرم خالد محيي الدين آخر أعضاء مجلس قيادة ثورة 23 من يوليو/ تموز عن 95 عاما.

وأفاد حزب التجمع الوطني (يساري) الذي أسسه محي الدين، في بيان (الأحد) “فقدت مصر والأمة العربية والقوى الوطنية والاشتراكية العالمية المناضل خالد محيي الدين عضو مجلس قيادة ثورة يوليو ومؤسس حزب التجمع الوطني”.

ولد خالد محيي الدين في أغسطس/آب 1922 لأسرة ثرية بمحافظة القليوبية المجاورة للقاهرة، وتخرج من الكلية الحربية عام 1940، وفي 1944 أصبح أحد الضباط الذين عرفوا باسم تنظيم الضباط الأحرار الذين أطاحوا الحكم الملكي 1952، وأعلنوا قيام الجمهورية في العام التالي، حيث كان وقتها برتبة صاغ (رائد)، ثم أصبح عضوا في مجلس قيادة الثورة، وتقلد مناصب إدارية مدنية في الدولة.

وتم حل مجلس قيادة الثورة الذي تشكل من 14 عضوا عندما انتخب رئيسه جمال عبد الناصر رئيسا للبلاد في 1956.

وقالت منى عبد الراضي عضو اللجنة المركزية لحزب التجمع الوطني التقدمي الوحدوي المعارض إنه فارق الحياة (الأحد) في مجمع المعادي الطبي للقوات المسلحة في جنوب القاهرة الذي نقل إليه أمس (السبت) متأثرا بنزلة شعبية حادة.

وأسس محيي الدين، أول جريدة مسائية في العصر الجمهوري وهي جريدة المساء، وترأس مجلس إدارة ورئاسة تحرير دار أخبار اليوم (مملوكة للدولة) خلال عامي 1964 و1965.

ومع إنشاء المنابر السياسية للخروج من نظام الحزب الواحد بمصر، أسس محي الدين في 10 من أبريل/ نيسان 1976 منبر اليسار، الذي تحول إلى حزب التجمع، وظل عضوا في مجلس الشعب المصري (النواب حاليا) منذ عام 1990 حتى عام 2005، وتخلى عن رئاسة الحزب في 2002.

واختاره الحزب رئيسا لمجلسه الاستشاري لكنه تقاعد اختياريا من رئاسة المجلس منذ سنوات.

ومنحه الرئيس المؤقت عدلي منصور قلادة النيل، أرفع وسام مصري، عام 2013.

وكان منصور قد شغل منصب رئيس الدولة لفترة انتقالية عندما انقلب الجيش على الرئيس المنتخب محمد مرسي.

ونعت الرئاسة المصرية محيي الدين باعتباره “رمزاً من رموز العمل السياسي الوطني”. وقالت في بيان “كانت له إسهامات قيمة على مدار تاريخه السياسي منذ مشاركته في ثورة يوليو/تموز 1952 وكذلك من خلال تأسيسه لحزب التجمع الذي أثرى الحياة الحزبية والبرلمانية المصرية”.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة