نتنياهو يفضل مواجهة إيران “عاجلا وليس آجلا”

رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو خلال اجتماع سابق لحكومة الاحتلال (أرشيف)
رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو خلال اجتماع سابق لحكومة الاحتلال (أرشيف)

قال رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إنه يفضل مواجهة إيران “عاجلا وليس آجلا” وأضف أن بلاده “عاقدة العزم” على وقف “العدوان الإيراني” ضد إسرائيل.

وقال نتنياهو في مستهل اجتماعه الأسبوعي مع مجلس وزراء الاحتلال الإسرائيلي في القدس: “إذا انطوى الأمر على صراع مع إيران، فليكن عاجلا وليس آجلا”.

وأضاف: “الدول غير المستعدة لاتخاذ خطوة في الوقت المناسب ضد العدوان القاتل ضدها تدفع الثمن أكبر بكثير لاحقا. لا نريد تصعيدا، ولكننا مستعدون لأي سيناريو”.

يأتي ذلك في إطار تحذير نتنياهو من التواجد العسكري الإيراني في سوريا، حيث قال إن طهران إلى جانب حزب الله المتحالف مع إيران يسعيان إلى تأسيس جبهة جديدة ضد إسرائيل في الوقت الذي تهدأ فيه الحرب الأهلية هناك.

وتقول إيران إنها تعمل في سوريا بناء على طلب من الحكومة السورية.

وقال نتنياهو إن إيران تنقل إلى سوريا نظما مضادة للطائرات وصواريخ (سطح-سطح) وطائرات من دون طيار من أجل “إلحاق الضرر” بإسرائيل.

ويأتي بيان نتنياهو قبل الموعد النهائي الذي حدده الرئيس الأمريكي دونالد ترمب لإعادة فرض العقوبات ضد إيران، وهو ما يمكن أن يكتب حروف نهاية الاتفاق النووي الإيراني الذي أبرم عام 2015.

المصدر : الألمانية + الجزيرة مباشر

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة