مجلس النواب الفلبيني يقر مشروع قانون يمنح حكمًا ذاتيًا لمسلمي “مينداناو”

أعضاء بمجلس النواب الفلبيني يتعانقون بعد إقرار مشروع قانون يمنح حكمًا ذاتيًا لمسلمي مينداناو

أقر مجلس النواب الفلبيني (الأربعاء) مشروع قانون يمنح الحكم الذاتي لمنطقة مينداناو ذات الأغلبية المسلمة جنوبي البلاد.

وذكرت صحف محلية أن المجلس أقر “قانون بانغسامورو الأساسي” بموافقة 226 صوتًا مقابل رفض 11 صوتًا وامتناع عضوين عن التصويت.

ويجب أن يوافق مجلس الشيوخ على التشريع وأن يوقع عليه الرئيس رودريغو دوتيرتي لكي يصبح قانونًا نافذًا.

ويؤيد دوتيرتي هذا القانون، وسبق أن حذر مجلس النواب من أن عدم الموافقة عليه “سيؤجج العنف في مينداناو”.

ويهدف “قانون بانغسامورو الأساسي” إلى تأسيس حكومة وكيان سياسي مستقل للمسلمين في “بانغسامورو” وهو الاسم المقترح ليحل محل اسم جزيرة مينداناو ذات الأغلبية المسلمة.

ويعد القانون تتويجًا لاتفاق سلام وقع بين الحكومة الفلبينية وجبهة مورو الإسلامية قبل 4 سنوات.

 ويقترح القانون مناطق ذاتية الحكم في بانغسامورو، تتكون من 5 أقاليم ذات أغلبية مسلمة، وهي: باسيلان ولاناو ديل سور وماغوينداناو وسولو وتاوي تاوي ومدن أخرى خارج المنطقة.

المصدر : الأناضول