بابا الفاتيكان: اسم غزة يبعث على الألم

البابا فرانسيس, بابا الفاتيكان
البابا فرانسيس, بابا الفاتيكان

قال البابا فرانسيس بابا الفاتيكان الأحد إن اسم غزة “يبعث على الألم”، معربًا عن أمله في أن يحل السلام في الأرض المقدسة.

وارتكب جيش الاحتلال الإسرائيلي مجزرة في قطاع غزة، الإثنين الماضي، بقتله 65 فلسطينيًا وإصابة الآلاف، خلال مشاركتهم في مسيرات العودة السلمية، قرب السياج الأمني الفاصل بين غزة وإسرائيل.

وبمناسبة قداس “عيد العنصرة”، الذي يحل الإثنين، تلا البابا فرانسيس مقطعًا من أعمال الرسل (الإنجيل) ذُكر فيه “الطريق من القدس إلى غزة”.

وأضاف “كم يبعث هذا الاسم (غزة) على الألم اليوم”، بحسب إذاعة الفاتيكان.

ويعاني أكثر من مليوني نسمة داخل غزة أوضاعًا معيشية وصحية متردية للغاية، إذ تحاصر إسرائيل القطاع منذ أكثر من 10 سنوات، في أعقاب فوز حركة المقاومة الإسلامية (حماس) بالانتخابات التشريعية، عام 2006.

و”العنصرة” هو عيد مسيحي يُحتفل به بعد عيد الفصح بخمسين يومًا.

وحث رأس الكنيسة الكاثوليكية على الدعاء كي “يغير الله القلوب والأحداث، ويجلب السلام إلى الأرض المقدسة”.

وشدد البابا فرانسيس على ضرورة “التضرع كي يعم دفء السلام هذا العالم، ويعيد الأمل إلى أرجائه”.

المصدر : الأناضول

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة